تهديد كاذب بنشر صور عارية للممثلة ايما واتسون

تهديد كاذب بنشر صور عارية للممثلة ايما واتسون

نيويورك- اتضح أن تهديدا إلكترونيا بنشر صور عارية للممثلة ايما واتسون كان كاذبا بعدما أطلقت ممثلة أفلام هاري بوتر حملة من أجل المساواة بين الجنسين.

وأظهرت صفحة إلكترونية بعنوان ”ايما أنت التالية“ عبر موقع فورتشان لتبادل الصور، عدا تنازليا وتهديدا بنشر صور تم الحصول عليها بصورة غير قانونية لواتسون.

ونشر موقع فورتشان في وقت سابق هذا الشهر صورا عارية للممثلة جينفر لورانس وعارضة الأزياء كيت أبتون.

لكن تبين أن التهديد بنشر صور واتسون كاذب، إذ أن الصفحة تعيد توجيه الزائرين إلى صفحة أخرى بعنوان ”رانتيك“ التي تدعي أنها شركة للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وعرضت الصفحة الجديدة رسالة تدعو لغلق موقع فورتشان.

وقالت الصفحة في بيان لها: ”انضموا إلينا في غلق موقع فورتشان، ومنع تسريب المزيد من الصور الخاصة“.

وأضافت الصفحة أن شخصيات عامة استأجرت الشركة لتسليط الضوء على هذه القضية.

لكن صفحة ”رانتيك“ نفسها قد تكون مزيفة بحسب تقارير إعلامية متنوعة، ولم تتمكن أي وسيلة إعلامية من تتبع الصفحة بصورة مباشرة.

وجاء التهديد بعدما ألقت واتسون وهي سفيرة للأمم المتحدة للنوايا الحسنة خطابا في نيويورك، حثت فيه الرجال على الانضمام إلى المعركة من أجل المساواة بين الجنسين وإنهاء العنف والتمييز ضد المرأة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة