لحل أزماتها المالية.. المؤسسات الإعلامية المصرية تطرح أصولها للاستثمار

لحل أزماتها المالية.. المؤسسات الإعلامية المصرية تطرح أصولها للاستثمار

المصدر: عوض محمد – إرم نيوز       

تطرح المؤسسات الإعلامية والصحفية، في مصر، المملوكة للدولة، أصولها غير المستغلة، التي تقدر بالمليارات، وفقًا لتقديرات اللجنة المختصة بالحصر للاستثمار؛ لسد أزماتها المالية وديونها المتراكمة على مدار السنوات الماضية.

وقال وكيل أول الهيئة الوطنية للصحافة والإعلام عبدالله حسن، اليوم الأربعاء، إن ديون المؤسسات الصحفية في مصر تبلغ 19 مليار جنيه مصري، وتتزايد سنويًا؛ بسبب تراكم الفوائد للبنوك والعجز عند السداد.

وانتهت جميع المؤسسات الإعلامية والصحفية من عمليات حصر أصولها غير المستغلة وتقديم دراسة إحصائية لها وتسليمها للجنة المقررة، التي تولت دراستها وحولتها إلى مجلس الوزراء، الذي رفع إلى وزير قطاع الأعمال المصري، خالد بدوي، لطرحها للاستثمار والإيجار للقطاع الخاص والشركات الخدمية.

وكيل الهيئة الوطنية للصحافة، الدكتور عصام فرج أوضح لـ“إرم نيوز“، أن ملف الأصول غير المستغلة في المؤسسات القومية أمام الوزير المختص لطرحها للاستثمار للاستفادة منها في سد عجز موازنة المؤسسات القومية التي تعاني من أزمات مالية طاحنة وديون متراكمة.

ولفت وكيل الهيئة الوطنية للصحافة إلى أن استثمار الأصول غير المستغلة تساهم بنسبة كبيرة في تنمية الاستثمارات وقدرات المؤسسات الصحفية، وهي جزء من خطة تطوير تلك المؤسسات التي تولتها الهيئة منذ تأسيسها وفقًا للدستور، العام الماضي.

ولفت إلى أن اللجنة المشكلة انتهت بالفعل من حصر جميع الأصول غير المستغلة بالمؤسسات القومية وإعداد الدراسة الوافية لها ورفعها للجنة المختصة برئاسة رئيس مجلس الوزراء وعضوية وزير التخطيط وزير قطاع الأعمال، بعد إزالة جميع المعوقات في المشروعات المطروحة، مشيرًا إلى أن الهيئة تنتظر طرحها للاستثمار خلال الأيام القادمة من خلال الوزير المختص.

أما وكيل أول الهيئة الوطنية للصحافة الدكتور محمود علم الدين، أكد أن طرح الأصول غير المستغلة بالمؤسسات الصحفية القومية ضمن خطة التطوير التي تضعها الهيئة برعاية الحكومة المصرية؛ لمواكبة التحديات التي تعاني منها المؤسسات الصحفية على مدار السنوات الماضية.

وقال لـ“إرم نيوز“، إن الهيئة شكلت لجنة تخضع لإشراف رئاسة الوزراء وتعمل مع مقررها رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، كرم جبر؛ لإعداد دراسة وافية عن الأصول غير المستغلة في المؤسسات القومية وآلية الاستثمار فيها، مؤكدًا أن اللجنة انتهت من عملها وتم رفع التقرير النهائي لرئيس الوزراء لطرحها للاستثمار الفعلي.

وشدد على أن الحكومة تضع خريطة كاملة ووافية لاستغلال الأصول غير المستغلة، في سد أزمات المؤسسات وتعظيم دورها وزيادة مواردها.

من جانبها، هبة شاهين، عضو الهيئة الوطنية للإعلام، أكدت لـ“إرم نيوز“، أن هناك مخططات تحاك بقطاع ماسبيرو- اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري- لهدمه، لافتة إلى أن الدولة لديها نية حقيقية لتطوير القطاع وتعظيم مواردها للنهوض من كبوته، موضحة أن خطة التطوير والتأهيل بالمؤسسة الإعلامية بدأت بالفعل وسط إرادة سياسية تهدف لتعظيم دوره وإعادته إلى ريادته وتعظيم موارده.

وكانت وزيرة التخطيط كشفت عن خطة حكومية لتطوير اتحاد الإذاعة والتليفزيون ”ماسبيرو“، حيث يتعرض لخسائر متراكمة، بالإضافة إلى تراجع شعبية كفاءته، وسط مطالب بتنفيذ خطة عاجلة لإنقاذ التلفزيون الرسمي من الانهيار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com