5 أسباب قادت العين إلى التتويج بلقب الدوري الإماراتي

5 أسباب قادت العين إلى التتويج بلقب الدوري الإماراتي

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

حسم فريق العين لقب الدوري الإماراتي لكرة القدم للمرة الثالثة عشرة في تاريخه، بعد أن فاز على النصر برباعية دون ردّ اليوم السبت، في الجولة الحادية والعشرين وقبل الأخيرة للبطولة.

ورفع العين رصيده إلى 50 نقطة في صدارة الترتيب، ليحسم لقب الدوري الإماراتي بفارق 7 نقاط عن الوحدة صاحب المركز الثاني.

وتستعرض إرم نيوز في التقرير التالي أسباب تتويج العين بلقب دوري الخليج العربي.

استقرار فني وبقاء زوران

نجح مسؤولو نادي العين الإماراتي في توفير عامل الاستقرار الفني للفريق العيناوي، وهو ما انعكس على أداء الزعيم طوال الموسم.

ورفضت إدارة العين التسرع في الإطاحة بالمدرب الكرواتي زوران ماميتش، رغم أن الفريق لم يقدم المستوى المأمول في الموسم الماضي وخسر لقب الدوري على يد الجزيرة كما أنه ودع دوري أبطال آسيا، إلا أن الإدارة تمسكت بخدمات زوران.

وحصدت إدارة العين ثمار هذا الاستقرار بدليل أن الفريق فاز بلقب الدوري هذا الموسم وتأهل لدور الستة عشر ببطولة دوري أبطال آسيا، متفوقًا على الهلال السعودي والريان القطري.

وقاد زوران منذ توليه المهمة في فبراير 2017 العين خلال 44 مباراة فاز خلال 26 مباراة وتعادل 13 مرة وتلقى الخسارة 5 مرات.

تدعيمات مميزة

أبرم نادي العين عدة تدعيمات مميزة لترميم صفوفه، خاصة أن الفريق الإماراتي أعاد هيكلة صفوفه منذ خسارة لقب دوري أبطال آسيا عام 2016، على يد تشونبوك الكوري الجنوبي.

ونجح العين في ضم عدة صفقات سوبر على رأسها الهداف السويدي القدير ماركوس بيرغ، الذي أنهى أزمة إهدار الفرص التي عانى منها الزعيم، في وجود البرازيلي داينفريس دوغلاس كما أنه ضم المصري حسين الشحات أحد نجوم الدوري منذ الانتقال للعين في شهر يناير الماضي.

وانضم أيضًا الياباني توسكاسا شيوتاني أحد اللاعبين الذين أحدثوا الفارق في تشكيلة العين الدفاعية، بجانب أحمد خليل المهاجم المخضرم الذي انضم في يناير الماضي وكان بمثابة الورقة الرابحة.

دور بيرغ

لعب ماركوس بيرغ دورًا مهمًا في ترجيح كفة العين على حساب منافسيه خاصة أنه يملك الخبرات والقدرات التهديفية العالية.

وشارك بيرغ في 26 مباراة في الموسم الحالي، سجل خلالها 25 هدفًا، وهو ما يعكس الدور الكبير الذي قام به الهداف السويدي بخلاف أنه لعب دور المحطة الهجومية وصنع 10 أهداف.

وقال أيمن الرمادي، المدير الفني لفريق عجمان الإماراتي، لـ“إرم نيوز“، إن ماركوس بيرغ أحد الأوراق المهمة، التي ساهمت في تتويج العين باللقب، خاصة أن الفريق كانت لديه مهمة صعبة من خلال استغلال أنصاف الفرص.

وأضاف: ”بيرغ هداف قدير ولعب دورًا مهمًا في فوز العين باللقب، واستطاع أن يهز الشباك ببراعة من خلال تعاون زملائه“.

الجماعية المميزة

قدم العين عروضًا رائعًا على المستوى الجماعي بتميز شديد، نجح خلاله الفريق الإماراتي في التخلص من بعض المشاكل التي حدثت في السنوات الماضية بالاعتماد على المهارات الفردية للاعب عمر عبدالرحمن ”عموري“.

ونجح العين في تقديم عروض جماعية بالاعتماد على سرعة الجناحين المصري حسين الشحات والبرازيلي كايو لوكاس، بجانب تمريرات عموري الحاسمة بخلاف قدرات الهداف السويدي ماركوس بيرغ.

تراجع المنافسين

فاز العين في ظل تراجع شديد للمنافسين رغم أن المنافسة كانت على أشدها في شهر يناير الماضي بين الثلاثي الوصل والوحدة والعين.

ولعبت الخبرات التي يملكها لاعبو العين وفارق القدرات الفردية والجماعية دورًا في ترجيح كفة الزعيم، خاصة في التعامل مع البطولات المتعددة، فمع مشاركة الوحدة والوصل في دوري أبطال آسيا ظهرت فوارق الخبرات وابتعد الفريقان تاركينِ الساحة للعين الذي حصد الانتصارات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com