كيف ساند عمرو دياب صديقه محمد منير في أزمته الصحية؟

كيف ساند عمرو دياب صديقه محمد منير في أزمته الصحية؟

حرص الفنان المصري عمرو دياب، على مؤازرة صديقه ومواطنه النجم محمد منير في أزمته الصحية الأخيرة.

وغرد الفنان الملقب بـ “الهضبة” عبر حسابه الرسمي على “تويتر”: “خالص تمنياتي بالشفاء العاجل للكينغ محمد منير وتمنى له العودة سريعًا لجمهوره سالمًا”.

ويقبع محمد منير -حاليًا- بمستشفى دار الفؤاد المصري، بعدما أجرى عملية جراحية لإزالة بعض الحصى عقب شعوره بالألم في منطقة الحالب.

وخرج منير بتسجيل لإحدى وسائل الإعلام، وطمأن جمهوره على حالته الصحية قائلًا: “أنا زي الفل” وأبدى انزعاجه من انتشار ما سمّاها “الأكاذيب والإشاعات” بشأن حالته الصحية.

ورغم المنافسة القوية بين الهضبة عمرو دياب والكينج محمد منير إلا أن صداقة قديمة واحترام متبادل يجمع بينهما، ترجم إلى أول تعاون مشترك بينهما في دويتو في عام 2016 في أغنية “القاهرة”.

ورفعت الأغنية حينها الهضبة ومحمد منير، لصدارة قائمة الأكثر تداولاً على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعد طرح الأغنية الوطنية بساعات.

وكانت الأغنية من تأليف الشاعر تامر حسين، ومن ألحان عمرو دياب وأحمد حسين، وتوزيع موسيقي أسامة الهندي.

ووثقت العديد من الصور القديمة والحديثة العلاقة المميزة التي تجمع بين عمرو دياب ومحمد منير في كل المناسبات التي تخص زملاءهما.

وحرص الاثنان على التواجد معًا في أغلب المناسبات والتكريمات، وحينما يلتقيان مصادفة يكون سلامهما حارًا ومثيرًا لإعجاب الحضور.

يذكر أن الفنان محمد منير انتهى أخيرًا من إعداد 5 أغنيات ضمن ألبومه الغنائي الجديد، المقرر طرحه نهاية العام الجاري.