طرد مسؤول إيراني من الألعاب الآسيوية بسبب التحرش

طرد مسؤول إيراني من الألعاب الآسيوية بسبب التحرش

المصدر: إرم- من محمود صبري

قامت كوريا الجنوبية بطرد مسؤول إيراني من دورة الألعاب الأسيوية، كما حظرت تواجده في قرية الرياضيين وبقية المقار والفنادق، بناء على توصية من المجلس الأوليمبي الأسيوي بعدما اتهمته الشرطة بالتحرش الجنسي، كما تم التحفظ على لاعب كرة قدم فلسطيني ومنعه من السفر لتورطه في فضيحة مماثلة.

والمسؤول الإيراني هو أحمد أميره أحمد، مسؤول معدات المنتخب الإيراني لكرة القدم، حيث طالب المجلس بإعادة المسؤول إلى بلاده، بينما وجهت تهمة مماثلة للاعب فلسطيني لم يكشف النقاب عن اسمه، بعدما اشتكت إحدى الموظفات في قرية الرياضيين من تحرش اللاعب بها جنسياً، وهو البلاغ الذي أحيل إلى مكتب الادعاء العام لاتخاذ الإجراءات القانونية بعد منعه من مغادرة البلاد.

وقال المجلس الأوليمبي الأسيوي في بيان بشأن هذا الحادث: ”ينتهج المجلس الأوليمبي الأسيوي سياسة عدم التسامح مع أي حالة تحرش جنسي في الألعاب الأسيوية بأنشيون الكورية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com