هولندا تسأل تلاميذها: هل المغاربة مجرمون بالفطرة؟

هولندا تسأل تلاميذها: هل المغاربة مجرمون بالفطرة؟

المصدر: إرم - من وداد الرنامي

فوجئ الآباء المغاربة المقيمون بهولندا مع انطلاق الدخول المدرسي الجديد بكتاب يضم أسئلة عنصرية تزرع في فكر التلاميذ نظرة معادية للمغاربة.

حيث ورد في الصفحة 14 من كتاب ”التربية المدنية“ للمستوى الثانوي السؤال التالي: هل كل الشبان المغاربة مجرمون؟

ويليه أربعة أسئلة فرعية كل واحد منها أكثر استفزازا من الآخر:

أ‌-هل لأنهم ليسوا أذكياء بما فيه الكفاية؟

ب‌- نظرا لمشاكلهم مع آبائهم؟

ت‌- هل هم مجرمون بالفطرة؟

ج – هل ذلك بسبب غيابهم عن الدراسة وتسكعهم في الشوارع؟

واحتجت الكثير من العائلات المغربية المقيمة في الأراضي المنخفضة، وساندها عدد من السياسيين الهولنديين الذين اعتبروا أن تلك الأسئلة تتضمن إساءة عنصرية للمغاربة.

وركز الكثير منهم على السؤال الفرعي الثالث الذي يرى أن المغاربة قد يكونون مجرمين بالفطرة مما يحمل أحكاما مسبقة ومعممة على عرق معين. ويذكر التاريخ أن نظرية المجرم بالفطرة كانت من أهم ركائز النظام النازي الذي كان ينادي بصفاء العرق الآري، لكنها أصبحت متجاوزة علميا ولم يعد يعتمدها حتى المهتمون بـ“علم الجريمة“.

ويعتبر ما فعلته وزارة التعليم الهولندية جزءا من مظاهر المد العنصري المتصاعد خلال السنوات الأخيرة ضد الأجانب المقيمين في هذا البلد خاصة المغاربة والأتراك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة