”داعش“ ينوع أساليبه ويستخدم سلاح السدود

”داعش“ ينوع أساليبه ويستخدم سلاح السدود

المصدر: إرم - من أحمد العسكري

أفاد مصدر أمني في محافظة ديالي العراقية، الخميس، بأن عناصر تنظيم ”داعش“ أغلقوا بوابات سدة مياه الصدور من ضمنها البوابات الرئيسية والتي تغذي أحد الأنهار الحيوية من منطقة الصدور التابعة لمحافظة ديالي ذات التنوع الأثني والطائفي، ما تسبب بانقطاع مياه الشرب عن أكثر من 120 ألف عراقي من سكان المحافظة المضطربة أمنيا.

وقال المصدر، في تصريحات صحفية إن: ”عناصر داعش أغلقوا بوابات المياه في سدة الصدور التي تغذي نهر الروز“.

وقال سكان محليون إن الإغلاق تسبب بإيقاف المشاريع المائية المغذية لقضاء بلدروز منذ أكثر من أربعة أيام، وهو ما يهدد أكثر من 20 ألف مواطن بكارثة بيئية وإنسانية“.

وناشد الأهالي الأجهزة الأمنية العراقية بالتحرك بشكل عاجل لتطهير تلك المنطقة وإعادة المنظومة الإروائية إلى وضعها الطبيعي.

ويقول المحلل السياسي رياض جواد كشكول إن أساليب تنظيم الدولة الإسلامية في استخدام مياه السدود يأتي لتعطيل الحياة والضغط على سكان المناطق التي ينشط فيها وهو بمثابة سلاح جديد يعكس فشل التنظيم مؤخرا في الاحتفاظ بالأرض أمام الضغط العسكري العراقي والغارات الجوية التي تشنها طائرات أمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com