وفاة هيلموت موتشير الذي حوّل ”نستله“ إلى مجموعة اقتصادية قوية – إرم نيوز‬‎

وفاة هيلموت موتشير الذي حوّل ”نستله“ إلى مجموعة اقتصادية قوية

وفاة هيلموت موتشير الذي حوّل ”نستله“ إلى مجموعة اقتصادية قوية
Maucher 28.06.2013, Wirtschaft, Neckar Forum in Esslingen: Helmut Maucher (ehemaliger Chef Nestlé Konzern). Foto: Robin Rudel Maucher 28 06 2013 Economy Neckar Forum in Esslingen Helmut Maucher former Boss Nestl Group Photo Robin Rudel

المصدر: وداد الرنامي-إرم نيوز

توفي رجل الأعمال الألماني هيلموت موتشير، الذي كان معروفًا في عالم الاقتصاد بقيادته شركة ”نستله“ طيلة 20 عامًا، وتحويلها إلى عملاق عالمي.

وفارق موتشير الحياة، يوم الإثنين، في محل إقامته بـ“باد هامبورغ“ في ألمانيا، وكان قد احتفل بعيد ميلاده التسعين في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأعلن خبر الوفاة، اليوم الأربعاء، الرئيس الحالي للمجموعة بول بولكه، في تدوينة جاء فيها: ”كان هيلموت موتشير شخصية محترمة جدًا وكاريزماتية، وقائدًا متطلعًا وهب حياته لنستله“.

وأضاف: ”إرثه سيعيش ونستله مدينة له بالكثير“.

 ثم ختم تدوينته بالقول: ”لقد فقدنا إنسانًا متميزًا، كان يحظى بالاحترام بسبب إنصافه و جديته وحكمته“.

والتحق الراحل وهو في الـ 19 بالشركة للعمل كمتدرب على البيع بمصنعها في قرية “ Eisenharz“  حيث ولد، وكان والده يعمل بالمصنع ذاته منذ سنوات، لكنه تمكن من الارتقاء سريعًا، وتم استدعاؤه للعمل في إدارتها المركزية سنة 1980.

وعين على رأس المجموعة سنة 1981 ثم أصبح رئيسًا لمجلس إدارتها بين 1990 و2000، وبعد ذلك رئيسًا شرفيًا للمجموعة.

وتمكن موتشر من مضاعفة مبيعات شركة نستله ثلاث مرات خلال تسييره لها بين 1981 و2000، كما ضم إلى المجموعة عددًا من الأنشطة الجديدة، حولتها إلى كيان اقتصادي قوي في العالم.

وكانت أشهر أزمة تعرض لها، بعد إعلانه عن مسحوق حليب موجه للأطفال في العالم الثالث، حيث ارتفعت العديد من الأصوات الداعية إلى مقاطعة منتجات الشركة، لكنه تمكن من تجاوز المشكل بتغيير سياسته الاقتصادية في الدول السائرة في طريق النمو.

كما كان معروفًا بشخصيته القوية والمتسلطة، وتبنيه لأسلوب التسيير الصارم القديم، حتى أن مجلة الاقتصاد السويسرية ”بيلان“ قالت عنه سنة 1996 إنه ”يحكم بسلطة إلهية“.

واختفى هيلموت موتشير عن الأنظار بعد تركه التسيير العملي للمجموعة، باستثناء بعض التحفظات التي أبداها سنة 2006 حول الأجور العالية للمسؤولين الكبار في الشركة بسويسرا، خلال استجواب له مع مجلة ”بليك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com