تويتر.. السعوديون غاضبون من ”الكبيسي“ رغم اعتذاره

تويتر.. السعوديون غاضبون من ”الكبيسي“ رغم اعتذاره

المصدر: الرياض - من قحطان العبوش

شن السعوديون على مواقع التواصل الاجتماعي، هجوماً حاداً على الداعية العراقي المقيم في الإمارات، أحمد الكبيسي، رغم اعتذاره عن تصريحات سابقة انتقد خلالها مؤسس الوهابية في السعودية، الإمام محمد بن عبدالوهاب.

وقوبل اعتذار الكبيسي الذي تناقلته وسائل الإعلام العربية والعالمية بشكل كبير، ببرود بين المغردين السعوديين على موقع ”تويتر“ واسع الانتشار في المملكة، معتبرين أنه اعتذار بدافع الضغط وليس قناعة لدى الكبيسي بأنه أخطأ في تقييمه للإمام محمد بن عبدالوهاب.

وكان الكبيسي قال في مقابلة تلفزيونية سابقة إن مؤسس الوهابية صناعة يهودية، قبل أن يعتذر عن تصريحاته تلك قائلاً ”أعتذر لكل من يرى أنه تأذى من تصريحاتي تلك، وما قد تسببه من فرقة واختلاف“.

وقال المغرد عبدالرحمن الرميح في تغريدة ”يسيء أمام الملايين ويعتذر متخفياً وعلى استحياء ولذلك نظائر“.

وأشار المغرد الدكتور محمدعبدالله العزام إلى أن اعتذار الكبيسي ليس عن قناعة بأنه أخطأ، وقال مغرداً ”الاعتذار نوعان 1 آسف أخطأت 2 آسف كلامي ضايقكم، اعتذار الكبيسي من نوع 2 وبالتأكيد لا يزال يرى أن الوهابية يهودية“.

وقال المغرد عبدالله الملحم في تغريدة ”اعتذاره اعتراف بإساءته للشيخ محمد بن عبدالوهاب وأحفاد الشيخ والمنتسبون لدعوته وحدهم من لهم قبول اعتذاره“.

ومن بين بعض التغريدات القليلة التي دافعت عن الكبيسي، على الهاشتاق ”الكبيسي يعتذر عن تصريحاته“، قال المغرد عمار بكار ”أهنئ الشيخ أحمد الكبيسي على شجاعته بالاعتذار عن الإساءة. ما أسوأ أن يتمادى عالم أو داعية في خطأه ويتكبر عن الاعتراف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com