رغم أزمة ”النهضة“.. ارتفاع الاستثمارات المصرية بأثيوبيا إلى مليار دولار

رغم أزمة ”النهضة“.. ارتفاع الاستثمارات المصرية بأثيوبيا إلى مليار دولار

المصدر: محمد إبراهيم - إرم نيوز

كشفت مصادر في وزارة المالية المصرية، الثلاثاء، عن أن الاستثمارات المصرية في إثيوبيا ارتفعت إلى نحو مليار دولار بعدما كان التبادل التجاري بين البلدين خلال 2016 نحو 500 مليون دولار فقط.

وقالت المصادر لـ ”إرم نيوز“، إن ”مصر تأمل وصول تلك الاستثمارات إلى حدود الـ3 مليارات دولار مع نهاية 2019 ، بعد ضخ استثمارات جديدة في مجالات الصحة والزراعة والكهرباء“.

وأوضحت المصادر أن ”هناك مشروعات سيتم تفعيلها بين البلدين خلال الفترة المقبلة، في مقدمتها برامج تدريب العناصر الإثيوبية في كثير من المجالات، وكذلك برامج صحية وتنموية أخرى في مجال الزراعة“، لافتة إلى أن ”هناك أكثر من 20 شركة مصرية تستثمر في إثيوبيا بعدة مجالات خاصةً السياحة والزراعة“.

وأعلنت أثيوبيا في آب/أغسطس الماضي، عن الانتهاء من 60% من أعمال البناء في ”سد النهضة“، وسط توقعات باستمرار الأعمال المدنية والميكانيكية الخاصة بتوليد الكهرباء للسد على أن يتم إنتاجها خلال عامين.

وتنتهي أثيوبيا وكينيا العام المقبل، من أعمال مد خط نقل 2000 ميغاواط من الكهرباء بين البلدين، الذي تنفذه شركة ”تشاينا إلكتريك“ لتكنولوجيا الطاقة والتكنولوجيا بتكلفة 1.26 مليار دولار بتمويل من مصرف التنمية الأفريقي بقدرة 500 كيلوفولت، وطول 1045 كم منها 445 كم تقع داخل أراضى إثيوبيا والبقية في كينيا.

وتتخوّف القاهرة من تأثير سلبي محتمل للسد على تدفق حصتها السنوية من مياه نهر النيل مصدر المياه الرئيس للبلاد.

بدورها نجحت القاهرة مؤخرًا في إقناع أثيوبيا في الدخول بجولة مفاوضات جديدة، تشترك فيها السودان لإتمام المسار الفني للسد في ظل توقف المفاوضات مع إعلان القاهرة فشلها رسميًا قبل عدة أسابيع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com