مجلس الخرطوم يحذر من هجرة الريف للعاصمة

مجلس الخرطوم يحذر من هجرة الريف للعاصمة

المصدر: الخرطوم – من ناجي موسى

أبدى نواب مجلس تشريعي الخرطوم، تخوفهم من انتشار ظاهرة النهب المسلح، وحذروا من حدوث انفلات أمني بالولاية، وعزوا ارتفاع معدل الهجرة من الريف للعاصمة إلى الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، واستمرار حالة الحرب في مناطق متفرقة من البلاد.

ودعا النواب سلطات ولاية الخرطوم، ممثلة في والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر، إلى اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة ظاهرة الهجرة من الولايات المختلفة إلى العاصمة القومية.

وطالب النواب باستقطاع أراض من الولايات وضمها لولاية الخرطوم بسبب الهجرات المتزايدة للعاصمة، وسط توقعات بارتفاع معدلات النزوح للخرطوم بنسبة 50%، بسبب الحروب وعدم تنمية الريف وافتقاره لأساسيات الحياة.

وفي الوقت ذاته، حمّل النواب الجهاز التنفيذي مسؤولية عدم تنفيذ المخطط الهيكلي لولاية الخرطوم وقالوا إنّ ”المشاريع المنفذة تتم دون دراسة للأولويات وأنها تنفذ“، مشيرين إلى ضرورة وضع قضايا الأمن في أولويات المخطط الهيكلي.

وفي غضون ذلك، أقر مدير إدارة تنفيذ المخطط الهيكلي لولاية الخرطوم، فائز عباس، بوجود جهات نافذة تعيق تنفيذ المخطط الهيكلي للولاية، وأضاف: ”نحتاج لوقفة مسؤولة وأنّ حال الولاية لا يمضي كما ينبغي“.

وأكد عباس اتجاه المخطط لنقل عدد من المرافق، مثل مستشفى الخرطوم ومحطة السكك الحديدية، إلى مكان آخر بسبب الاختناقات المرورية، وقال: ”نريد نقل مستشفى الخرطوم وسكة الحديد ومنتزه المقرن لتخفيف الفقر“، على حد تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com