السُمَّاق“ تطرح المسكوت عنه في المجتمعات العربية“

السُمَّاق“ تطرح المسكوت عنه في المجتمعات العربية“

المصدر: القاهرة – من هند محفوظ

”السُمَّاق“ هو عنوان الرواية الصادرة حديثاً عن دار شمس للنشر والإعلان بالقاهرة للأديب العراقي المقيم في هولندا، فرياد إبراهيم، وتعالج الرواية جملة من القضايا الاجتماعية والدينية والنفسية والعاطفية من خلال مقارنة صريحة للتناقض في التعامل مع الأبناء بين عائلتين الأولى: عصرية علمانية، والثانية متشددة ومحافظة. حيث اليد العليا للرجل في البيت وانعكاس هذا التعامل على تربية الأبناء.

والرواية تطرح المسكوت عنه في المجتمعات العربية مثل: الزواج القسري والجنس المحرم والكبت وأثره في النشأة العاطفية للفتى والفتاة والتنشئة التربوية والنفسية للمراهق وما ينتج عن ذلك من تعقيدات ومشاكل اجتماعية في طور البلوغ، كما تتعرض لقضية التشدد الديني واستغلال بعض رجال الدين للبسطاء من خلال غسل أدمغتهم بالأباطيل.

إنها قصة صديقين جارين: لقمان وسلمان وأختيهما: فريدة وتارا. لقمان يقع في حب فريدة أخت سلمان، بينما أخته تارا تقع في حب سلمان، لكن سلمان يبدأ في الشك بوجود علاقة شاذة بين أخته ومحبوبته فيراقبها ليلاً وهي تكتب الرسائل في غرفتها وصحن (السُمَّاق) بجانبها تقتل مرارة أشواقها بحموضة (السُمَّاق) ويكون العقاب إجبارها على الزواج من رجل دين يكبرها بخمسة وعشرين عاماً.

(السُمَاق) رواية الجيل الجديد من الشرق.. الجيل المرتبك والمشوش والمثقل بالعقد الناتجة عن التربية الخاطئة، والضغوط الاجتماعية المقيدة بالضغوط البالية من داخله من جهة، والتوّاق إلى الانفتاح على العالم الخارجي الحر.

جدير بالذكر، أن المؤلف تخرج في قسم اللغة الإنجليزية جامعة بغداد منتصف سبعينيات القرن الماضي وهاجر إلى هولندا في بداية التسعينيات ويجيد خمس لغات هي العربية والإنجليزية والهولندية والكردية والفارسية وترجم مئات النصوص بين اللغات الخمس و(السُمَّاق) هي روايته الأولى باللغة العربية، حيث سبق أن صدر له روايات بالإنجليزية والهولندية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com