حرب العرائس.. بين السرقة والتقليد والمنافسة

حرب العرائس.. بين السرقة والتقليد والمنافسة

المصدر: إرم- من بلقيس دارغوث

اعترفت أربع عرائس من أصل 10 بأنهن يصبحن منافسات شرسات عند التخطيط لحفلة زفافهن، وكشف استفتاء حديث أن ست من أصل 10 عرائس يركزن على نواح معينة من زفافهن ليكون أجمل من زفاف صديقاتهن.

واعترف جزء كبير من عينة شملت ألف عروس بأنهن ينزعجن جدا حال تم تقليد فكرتهن من قبل صديقة، وتبين أن إخراج الصور وتحميلها على فيسبوك كان من الاهتمامات الأساسية لعرائس عصر الإنترنت.

وقال خبير في موقع ”GettingPersonal.co.uk“ إن العروس تود أن يكون كل شيء كاملا في ليلة زفافها، ومع انتشار صور لحفلات المشاهير، فإن الضغط بات أكبر على العروس لإخراج ما تحلم به بالطريقة المثلى.

وكشفت الدراسة أن نصف العرائس المشاركات تزوجن في نفس السنة التي تزوجت بها صديقاتهن، وبأن ربعهن تزوجن في نفس الشهر أحيانا، في المقابل اعترفت 36% منهن بتقليد جوانب من أعراس شاهدنها وأعجبن بها.

وحددت العرائس أسباب التوتر التي يعشنها قبل الزفاف على الشكل التالي:

1- ضيوف غير مرغوب بهم.

2- شكوى الاشبينات بشأن الفستان.

3- تعليقات سلبية حول خيارات العروس.

4- سياسات الأهل بشان الضيوف.

5- محاولة السيطرة من قبل الحماة.

6- شكاوى بشأن توزيع المقاعد.

7- مساعدة غير كافية لتنظيم الزفاف.

8- تصرفات مشينة من قبل الضيوف.

9- تحميل صور غير مرغوبة عى الفيسبوك.

10-الضغط للظهور بصور مثالية يوم الزفاف.

11 -اختيار طعام يعجب الجميع.

12- الظهور بأفضل حالاتها خلال الصور.

13- الطقس السيء.

14- حضور العديد من الأطفال.

15- الرغبة بزفاف أجمل من زفاف إحدى الصديقات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة