سبب نفسي وراء سرعة أو تأخر الرد على الرسائل النصية.. ما هو؟

سبب نفسي وراء سرعة أو تأخر الرد على الرسائل النصية.. ما هو؟

كشف أخصائي الأمراض النفسية البريطاني، الدكتور ماكس بلومبرغ، عن السبب وراء سرعة أو تأخر الرد على الرسائل النصية، مرجحًا أن يكون لذلك الأمر صلة بمستوى الحب بين من يرسل الرسالة ومن يتلقاها.

وأكد الأخصائي النفسي وجود علاقة قوية بين الوقت الذي يتم الرد فيه على الرسالة النصية وقوة شعور ذلك الشخص تجاه الآخر، لافتًا إلى أن “التراسل عبر الهاتف المتحرك يعني الكثير، ففي حال أنك تعجب شخصًا ما فإن فرص رده عليك سريعة”.

ودعم بلومبرغ وجهة نظره بالتأكيد على أن البشر يعيشون الآن في زمن السرعة وليس البطء، فالأصل أن يكون الرد على الرسائل سريعًا، أما أن يأخذ الرد بعض الوقت فهو مؤشر على وجود علاقة تنافر، وليس حبًا بين المرسل والمستقبل.

واعتبر أن ذلك الأمر مرتبط بالتقييم الشخصي للأفراد، من خلال جوانب عدة، من بينها الثراء والجاذبية، “لذلك فإنك في حال أعطيت ذلك الشخص تقييمًا عاليًا ووجدت أنه متناسب مع تقييمك، فإن ردك على رسالته سيكون سريعًا”.

وتابع الأخصائي النفسي: “البعض يقول إن الشخص المتوقع رده عليك قد يكون مشغولًا أو في عطلة؛ ولهذا السبب يتأخر رده، لكني أقول إن معظم الناس عادة يردون على الرسالة النصية بسرعة، وفي حال التأخير فإن سبب ذلك لن يكون جيدًا”.

أما بالنسبة للأشخاص الذين يردون على الرسائل بسرعة، قال الدكتور ماكس: “قد تكون قللت من شأن نفسك أو أنك بالغت في تقييم الآخرين، وهذا ما يحدث عندما يصلك الرد سريعًا؛ لأنك ربما لم تكن تتوقع الرد السريع في عقلك الباطن”.