بدون طاقم.. الكشف عن بارجة حربية ذاتية القيادة

بدون طاقم.. الكشف عن بارجة حربية ذاتية القيادة

المصدر: إرم نيوز

تستعد البحرية الأمريكية هذا العام لإطلاق بارجة حربية ذاتية القيادة لاصطياد الغواصات المعادية.

وحسب موقع ”ديلي ميل“، فقد صُمّمت البارجة التي أطلق عليها ”صياد البحار“ لقطع آلاف الأميال في البحار دون أي طاقم على متنها، ويبلغ طولها 40 مترًا.

وتم رسميًا نقل الأنموذج التجريبي للبحرية الأمريكية، وبإمكانه تمشيط البحار المفتوحة لثلاثة أشهر في الرحلة الواحدة، ويتم تسييرها والتحكم بوظائفها عن بعد.

وتمتلك السفينة الحربية الجديدة تكنولوجيا فائقة، ومزودة بكاميرات ورادارات لتعقب مسارها وكشف السفن الأخرى، وتبلغ سرعتها 27 عقدة.

وتبلغ كلفة تصميم البارجة الخارقة 20 مليون دولار أمريكي وتبلغ كلفة التشغيل اليومية لها 20 ألف دولار أمريكي؛ ما يعتبر أرخص بكثير من البوارج ذات الطواقم.

البارجة المضادة للغواصات قد تدخل الخدمة ومساندة عمليات البحرية الأمريكية هذا العام، ما يؤذن بعصر جديد في مجال صناعة البوارج الحربية.

وكانت وكالة مشاريع الأبحاث الدفاعية المتقدمة الأمريكية نقلت البارجة رسميًا لمكتب الأبحاث البحرية، بعد سنتين من الاختبارات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com