مصر تشيد دارا للوثائق بتكلفة 17 مليون دولار

مصر تشيد دارا للوثائق بتكلفة 17 مليون دولار

القاهرة – أعلنت وزارة الثقافة المصرية، اليوم الأحد، عن افتتاح (دار الوثائق) بحي الفسطاط في القاهرة في أكتوبر/ تشرين الأول القادم التي ستتيح مئات الألوف من الوثائق للباحثين وستضم أقساما متخصصة في مجال الترميم.

وتضاف دار الوثائق الجديدة إلى (الكتبخانة المصرية) التي تأسست عام 1870 ”كأول مكتبة وطنية في الوطن العربي“ وأعيد افتتاحها عام 2010 بعد ترميم استغرق ست سنوات.

وتفقد جابر عصفور، وزير الثقافة، اليوم الأحد، مبنى دار الوثائق بالفسطاط تمهيدا لافتتاحه وقال إنه سيكون ”صرحا ثقافيا ضخما.“

وقالت الوزارة في بيان إن المبنى الذي يتكون من خمسة أدوار تكلف 120 مليون جنيه مصري (نحو 17 مليون دولار) ويحتوي على متحف لأبرز الوثائق التي تتناول تاريخ مصر والوطن العربي منذ العصر الفاطمي حتى الآن.

وأضاف البيان أن دار الوثائق التي ستتيح مئات الألوف من الوثائق للباحثين ستكون مركزا ثقافيا يضم قاعات متخصصة لإجراء ورش العمل والتدريب في مجال التصنيف والفهرسة والترميم والصيانة التي تستهدف ”توفير بيئة سليمة وخالية من الميكروبات للوثائق.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com