الأردن.. مخيمات الفلسطينيين تطالب بحظر الإخوان

الأردن.. مخيمات الفلسطينيين تطالب ب...

منظمات المجتمع المدني والمحلي في المخيمات تعرب عن استنكارها لمهرجان نظمته الجماعة الأسبوع الماضي نصرة لغزة، تخلله عرضا عسكريا.

المصدر: عمان- من حمزة العكايلة

طالبت منظمات المجتمع المدني والمحلي في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الأردن بحظر وحل جماعة الإخوان المسلمين، على خلفية تنظيمها ”عرضا عسكريا“ تخلل مهرجان ”عزة تنتصر“ الذي شهدته عمان الجمعة 8 آب/ أغسطس الجاري.

وكانت شبكة ”إرم“ الإخبارية نقلت الثلاثاء 12 آب/ أغسطس الجاري عن مصادر دبلوماسية في المملكة قولها إن ”الحكومة الأردنية تفكر بحظر نشاطات الجماعة عقب مهرجانها الذي انتقد فيه المراقب العام للجماعة مواقف الأردن ومصر من الحرب على غزة، في حين كال المديح على مواقف قطر وتركيا“.

واعتبر بيان صادر عن هذه المنظمات، العرض العسكري الذي تخلل مهرجان الإخوان بمثابة ”إعلان حالة عسكرية، أو إعلان حالة حرب من جماعة الإخوان المسلمين، متسائلا: ”على من هذا الإعلان العسكري وحالة الحرب؟ هل هو إعلان الحرب على الأردن؟ أم هو رسالة استفزاز للدولة؟“.

وقال البيان: ”أسئلة كثيرة بحاجة إلى إجابات من قبل جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، خصوصا أن المهرجان تخلله عدة عروض قدمها مجموعة من الشباب ارتدوا لباس كتائب القسام مع رفع مجسمات لمنصات إطلاق الصواريخ ومجسمات صواريخ تحاكي صواريخ المقاومة في غزة وتدمير دبابات وقتال ومحاولات اشتباك، بما يشكل استفزازا للدولة ومحاولة والاستقواء عليها“.

وأضافت المنظمات في بيانها أن ”محاكاة الأسلحة تثير قلقنا وقلق الكثير من أبناء الأردن لما تثيره من حالة تجييش وعسكرة المواطنين، ما سيؤدي إلى الفتنة وزيادة التوتر في المنطقة، خصوصا في الأردن“.

وتابع البيان أن ”المقاومة تحتاج إلى دعم عملي وإنساني ومادي أكثر من المسرحيات التي شهدناها في مهرجان الإخوان، وما هي إلا مسرحيات يسعى من يخرجها إلى زيادة البلبة داخل الساحة الأردنية لكي يصل إلى اللعب في الساحة لتحقيق أهداف سياسية للوصول إلى قمة الهرم السياسي الأردني لخدمة أهداف وأجندات خارجية“.

واعتبر البيان جماعة الإخوان المسلمين ”لم تقدم إنجازات تسجل لها محليا، وهو ما يفسر استقواءها بإنجازات أفرع الجماعة في الخارج، وهذا ما يقلقنا في مخيمات اللجوء الفلسطيني في الشتات وفي الأردن، فالأردن ليس مصر أو غزة فلكل دولة خصوصيتها، وما يحدث في دول الجوار من مجازر وتهجير ودمار يشكل تحذيرا للدول من مغامرات الإخوان“.

وفي السياق ذاته وصف رئيس الوزراء الأردني الأسبق، معروف البخيت، جماعة الإخوان المسلمين بـ ”الانتهازية“، لافتا إلى أن الدولة الأردنية ”لم تنقض عليها وتنهيها لحظة سقوط الرئيس المصري السابق محمد مرسي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com