محمد رمضان: أحلم بتقديم شخصية مؤذن الرسول

محمد رمضان: أحلم بتقديم شخصية مؤذن الرسول

المصدر: القاهرة- من أميرة رشاد

نجح الممثل الشاب محمد رمضان في أن يثبت أقدامه كواحد من أهم النجوم الموجودين على الساحة الفنية في الوقت الحالي، خاصة بعد نجاح مسلسله الجديد ”ابن حلال“، الذي حقق نسبة مشاهدة كبيرة.

ويكشف محمد رمضان في حواره مع ”إرم“ تفاصيل تجربته التليفزيونية في ”ابن حلال“، ورؤيته لمنافسة النجوم الكبار في شهر رمضان، والشخصية التي يحلم بتقديمها على الشاشة.

س: متى بدأت تفكر في تقديم مسلسل ”ابن حلال“ ؟

ج: فكرة تقديم المسلسل تعود إلى حوالي 3 سنوات، حيث طرح المؤلف حسان دهشان والمخرج إبراهيم فخر عليّ فكرة المسلسل، وتحمست له، وعرضناها على أحد المنتجين لكنه رفض إنتاج العمل بحجة أنني ليس لدي قاعدة جماهيرية ومن الصعب تسويق المسلسل، وبعد أن حققت النجاح في السينما من خلال فيلمي ”عبده موتة“ و“قلب الأسد“، طرح المؤلف حسان دهشان على نفس المنتج فكرة تقديم المسلسل، لكنه عاد ورفض مرة أخرى، بحجة أن المسلسل يحتاج لميزانية كبيرة لا يستطيع تحملها، حتى تحمس المنتج صادق الصباح للعمل وخرج إلى النور.

س: وكيف ترى استقبال الجمهور للمسلسل بعد عرضه في رمضان؟

ج: لا أستطيع أن أصف سعادتي بنجاح العمل، وارتباط الجمهور به منذ الحلقة الأولى، وأعتقد أن هذا النجاح تكليل لجهود فريق العمل بالكامل، خاصة أن استطلاعات الرأي تؤكد أن ”ابن حلال“ هو أكثر مسلسلات رمضان من حيث نسبة المشاهدة.

س: هل تدخلت في اختيار الفنانين المشاركين في البطولة؟

ج: لم أتدخل على الإطلاق، وكان رأيي استشاريا فقط، وتولى مهمة ترشيح الأبطال المخرج إبراهيم فخر، ولكنني رشحت اسم الفنانة وفاء عامر للمشاركة في البطولة، وكان لدى المخرج إبراهيم فخر شكوك حول موافقتها على تقديم الدور، فحملت معي ”بوكيه ورد“ وذهبت لزيارتها وأخبرتها برغبتي في مشاركتها في أول بطولة تليفزيونية لي، فرحبت على الفور ووافقت حتى قبل أن تقرأ السيناريو، خاصة أنني سبق أن وافقت على تقديم دور صغير معها في مسلسل ”كاريوكا“ حيث جسدت شخصية الرئيس الراحل أنور السادات.

س: هل خشيت دخول المنافسة الرمضانية في شهر رمضان في ظل وجود ممثلين كبار مثل عادل إمام ويحيى الفخراني ومحمود عبدالعزيز؟

ج: ثقتي في الله كبيرة، وإيماني بالعمل منحني الثقة في النجاح، ووجودي ضمن المنافسة الرمضانية في ظل وجود هؤلاء العمالقة شرف كبير لي، خاصة أنني تربيت فنيا على مشاهدة أعمالهم.

س: ما حقيقة أن المسلسل مستوحى من قصة مقتل ابنة المطربة المغربية ليلى غفران؟

ج: لم نتعمد تقديم قصة مقتل ابنة المطربة ليلى غفران، وربما التشابه في الأحداث دفعها للهجوم على المسلسل وعليّ شخصيا، لكنني ألتمس لها العذر كأم فقدت ابنتها، نحن في المسلسل نقدم قصة شاب شهم اعتاد على تقديم المساعدة للمحيطين به، وتدفعه شهامته للوقوع في مشاكل عديدة، لدرجة أنه يتورط في جريمة قتل لمجرد أنه حاول إنقاذ إحدى الفتيات من الموت.

س: ماذا عن أعمالك الفنية الجديدة ؟

ج: أنتظر عرض فيلم ”واحد صعيدي“ في عيد الأضحى، وهو فيلم كوميدي اجتماعي، ويشاركني بطولته راندا البحيري وإخراج إسماعيل فاروق.

س: هل ستعود لتقديم نفس النوعيات التي نجحت من خلالها على شاشة السينما، مثل ”قلب الأسد“ و“عبده موتة“ ؟

ج: بالتأكيد سأسعى لتقديم نوعيات أخرى جديدة، خاصة أنني في الفترة الماضية كنت أسعى لتثبيت أقدامي كبطل على شاشة السينما، والفترة المقبلة ستشهد ظهوري في أعمال مختلفة تماما.

س: هل سنراك في أعمال تليفزيونية جديدة بعد نجاح ”ابن حلال“ ؟

ج: هذا الأمر يتوقف على وجود سيناريو جيد، فالفيصل في الاختيار سيكون العمل الذي يضيف لرصيدي ويحافظ على ثقة الجمهور فيما أقدمه.

س: ما هي الشخصية التي تحلم بتقديمها على الشاشة ؟

ج: أحلم بتقديم شخصية بلال بن رباح مؤذن الرسول، خاصة أنها شخصية ثرية جدا على المستوى الدرامي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com