كريمة مختار: ”دلع بنات“ أصابني بالزهايمر

كريمة مختار: ”دلع بنات“ أصابني بالزهايمر

المصدر: القاهرة - من محمد إبراهيم

فنانة قديرة قدّمت العديد من الأدوار التي ميزتها كأشهر أم في السينما والدراما المصرية، وشاركت معظم النجوم الشباب أعمالهم، لتجمع بين الأصالة والحداثة، إنها الفنانة كريمة مختار التي تشارك في دراما رمضان بمسلسل ”دلع بنات“، في دور جديد عليها خلال تاريخها الفني.

وعن دورها في المسلسل قالت : أقدم دور ”سندس“ سيدة عجوز مسكينة مصابة بالزهايمر تعيش في حارة شعبية، تدور فيها أحداث المسلسل، حيث يأتي بها أخوها حجاج عبد العظيم، لتعيش مع ”كوريا“ وتجسد دورها الممثلة مي عز الدين.

وأكدت أنها كانت تتمنى تجسيد شخصية امرأة مصابة بالزهايمر، وهي سيدة تحتاج لمعاملة خاصة، لأنها فقدت أولادها وأسرتها وتعيش على أطلال الماضي، وخلال الأحداث تحدث مفارقات كوميدية.

وحول تخليها عن دور الأم، أكدت أنها قررت التخلي عن هذا الدور في دراما رمضان العام الحالي، رغبةً منها في التنوّع، وقالت لا يرضيني كفنانة لي تاريخ أن يتم حصري في دور الأم، وتابعت، صحيح أنني برعت في هذا الدور، ويشرفني أن أقدّمه طوال حياتي، لكن التجديد مطلوب.

وعن كواليس العمل، أشارت إلى أن الجميع يتعاملون كأسرة واحدة ويعتبرونني والدتهم، وكل فريق العمل يتعاملون بتناغم شديد، حتى في مشاهد التصوير الخارجي لم نجد أي صعوبة في التعامل مع الجمهور.

وعن أصعب مشاهد العمل، كشفت كريمة مختار أن مشهد خروجها من الحارة دون معرفة ذويها أصابها بألم نفسي، خاصةً وأنها تذوّقت شعور السيدة العجوز التائهة التي يبحث عنها أهلها، مما جعلني أتأثر نفسياً لدرجة أنني بكيت بشكل حقيقي في هذا المشهد وفي غيره من المشاهد.

وعن مشاركتها في مسلسل ”المرافعة“، قالت أقدّم دور الحاجة بركة، سيدة طيبة، وخلال الأحداث تصاب في حادث تفقد من خلاله بصرها، وتتوالى الأحداث بشكل إنساني.

وعن رأيها في المنافسة هذا العام، عبّرت عن سعادتها لأن الدراما المصرية تبدأ التخلّص من شبح النجم الأوحد، وبدأت تعتمد على البطولات الجماعية، وهو ما يخلق نوعاً من التنافس بين جميع الممثلين، مما ينعكس بالإيجاب على الدراما المصرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com