إسرائيليان يضربان والدهما المسن ويتركاه في الغابة

إسرائيليان يضربان والدهما المسن ويتركاه في الغابة

المصدر: (تل أبيب) - من محمود صبري

أوردت صحيفة ”إسرائيل اليوم“ العبرية حادث مؤسف تجرد فيه إسرائيليان من المشاعر الإنسانية حيث اصطحبا أبيهما المسن إلى إحدى الغابات المظلمة وانهالا عليه بالضرب المبرح ثم تركاه وحده هناك.

وأشارت الصحيفة إلى أن المحكمة أدانت مائير أراد المقيم في ”ريشون لتسيون“ وأخته شوشانا شاحوري المقيمة في ”حولون“ بتهمة الإعتداء على والدهما في ظروف خطيرة بعدما اعترفا أمام المحكمة المركزية بالقدس بالاتهامات المنسوبة إليهما، إلا أن الحكم لم يصدر حتى الآن حيث تم تأجيله إلى بعد استكمال المرافعة.

طلب الإثنان من أبيهما في 8 نوفمبر الماضي ترك زوجته المريضة المحتجزة بمستشفى وولفسون ومصاحبتهما، وعندما شك الإثنان في أن والدهما يحول أموالا لممرضة أمهما وأنه قرر نقل ملكية الشقة باسمها بعد وفاة أمهما، اصطحب الإثنين أبيهما إلى غابة تقع بمنطقة متسبيه هرئيل وطلبا منه أن ينقل ملكية الشقة باسمهما، وفجأة انقض أحدهما على أبيه وضربه على كتفه بشدة فسقط الرجل أرضاً ثم داس عليه بقدمه وانطلق مع أخته بالسيارة وتركا أبيهما في ذلك المكان الموحش.

مشى الأب المعتدي عليه نحو الطريق وعندما شاهده المارة متسخاً بالطين ومصاباً بوجهه من الحشائش البرية نقلوه للمستشفى وتقدم الرجل ببلاغ ضد أبنائه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com