منقذ فتاة التحرش: سلوك المصريين تجاه الفتاة كان سلبيا

منقذ فتاة التحرش: سلوك المصريين تجاه الفتاة كان سلبيا

القاهرة – (خاص) من رضا داوود

انتقد النقيب مصطفى ثابت (ضابط بقسم باب الشعرية) – الذي أنقذ فتاة من التحرش في ميدان التحرير – موقف المواطنين الذين كانوا يقفون بجوار الفتاة وهي تتعرض لواقعة التحرش الجنسي على يد مجموعة من الذئاب البشرية دون أن يتحرّكوا، قائلاً: ”ياخسارة على هذا السلوك السلبي الذي لم يعرف به المصريون“.

وقال ثابت في تصريحات تلفزيونية، الثلاثاء، لقناة ”سي بي سي إكسترا“ الخاصة ”إنّ الاحتفالات في ميدان التحرير الأحد الماضي بمناسبة تنصيب الرئيس السيسي كانت تسير بشكل جيد والتأمين كان على أعلى مستوى من قبل الجيش والشرطة إلا أنّ واقعة الاغتصاب عكرت صفو الاحتفال“. لافتاً إلى أنّ مجموعة من الناس استغاثوا به الساعة العاشرة والربع مساء حول قيام مجموعة من الشباب بالتحرش بفتاة.

وأوضح ثابت أنه تحرك على الفور نحو الشباب وقام بإطلاق النار في الهواء حتى يفسح الناس الطريق حتى وصل إلى الفتاة وخلصها من الذئاب البشرية، وأضاف أنه قال للفتاة: ”والله العظيم مش هسيبك ولو متنا هنموت سوى“.

وأكد النقيب مصطفى أن واقعة التحرش وقعت حينما أرادت الفتاة الخروج من منصة الميدان فأفسح لها مجموعة من الشباب الطريق إلا أنها فوجئت بأنها وقعت في نصف دائرة بين مجموعة من الذئاب البشرية وأنهم قد نصبوا لها فخاً للتحرش بها.

وقال ثابت إنه ”لم يتم ضبط أي أسلحة بيضاء مع المتحرشين أو غيرهم لأنّ التأمين كان على أعلى مستوى من خلال البوابات الإلكترونية فضلاً عن الشرطة النسائية التي كانت تقوم بتفتيش النساء من مداخل ومخارج ميدان التحرير“.

يذكر أن رئيس الجمهورية عبد التفاح السيسي قد وجّه وزير الداخلية بتكريم النقيب مصطفى ثابت على موقفه الشجاع لإنقاذ الفتاة من براثن المتحرشين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com