إيفانكا ترامب تتحدث من طوكيو عن التحرش الجنسي ضد النساء

إيفانكا ترامب تتحدث من طوكيو عن التحرش الجنسي ضد النساء

المصدر: ا ف ب‎

حملت ابنة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب، الجمعة، على ظاهرة التحرش بالنساء، مشددة على أنه ”ينبغي عدم السماح بها بتاتًا“.

وجاء حديث إيفانكا ترامب، في الوقت الذي تحتل فيه مسألة التحرش الجنسي بالنساء صدارة الأخبار في العالم، منذ الكشف عن قضية مخرج هوليوود، هارفي واينستين، المتهم بالاغتصاب والاعتداء والتحرش الجنسي.

وقالت إيفانكا ترامب في طوكيو خلال مؤتمر الجمعية العالمية للنساء حول المرأة، الذي تنظمه الحكومة اليابانية: ”في غالب الأحيان لا تحترم ثقافة أماكن العمل لدينا النساء كما يجب. وهذا يتجلى بطرق متعددة، ويصل إلى حد التحرش الجنسي الذي ينبغي عدم السماح به بتاتاً“.

وفي سياق فضيحة وايسنتين، ظهرت أيضاً اتهامات بالتحرش، طالت رجالاً في مراكز السلطة، إن في السياسة أو في أوساط الترفيه، وأعادت كذلك إلى الذاكرة ما كشف عنه خلال الحملة الانتخابية الرئاسية الأمريكية من كلام تفوه به دونالد ترامب يعتد به بسلوك غير مناسب حيال النساء.

واعتبرت إيفانكا ترامب، أنه يجب عدم التمييز بين النساء اللواتي يعملن خارج المنزل وداخله.

وقالت مبتسمة: ”صراحة مساء الأحد بعد عطلة نهاية أسبوعية فوضوية ورائعة مع أطفالي، أكون متعبة أكثر من مساء يوم الجمعة بعد أسبوع طويل من العمل في المكتب“.

ويأتي حديث إيفانكا ترامب، قبل يومين على وصول والدها إلى اليابان، المحطة الأولى له في جولة طويلة ومكثفة في آسيا، يطغى عليها القلق من كوريا الشمالية.

وسبق لها أن رافقت والدها في لقاءات عدة مع قادة دوليين، من أمثال المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء الياباني شينزو ابي، والكندي جاستن ترودو.

وتجري الجمعة محادثات مع ابي، تحضيرا للزيارة التي تبدأ الأحد.

وخلال المؤتمر نفسه، أكد ابي التزامه القوي بحقوق المرأة موضحاً: ”أشعر فعلاً أن اليابان قطعت شوطاً كبيراً“.

وختم قائلاً: ”عندما ستحقق النساء قدراتهن كاملة، ستحل عندها الكثير من المشاكل العالمية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com