رئيس الوزراء الهندي الجديد رمز لزي وطني معاصر

رئيس الوزراء الهندي الجديد رمز لزي وطني معاصر

المصدر: إرم- (خاص) من ميسون جحا

بسترته القصيرة، أو حسب التوصيف الهندي ”مودي كورتا“ أصبح ”ناريندرا مودي“ رمزاً لطراز جديد من الأزياء الهندية، بعد أن اشتهر سابقاً بماضيه السياسي المثير للجدل، ويحمل زي مودي التقليدي بصمته، كما هو الحال مع طابعه السياسي التقليدي المعاصر.

ولاشك أن معظم رجال الهند يبدون اليوم أكثر شعوراً بالراحة عند ارتدائهم سراويل الجينز و“البلوزات“ الرياضية، لكن من المؤكد أن رئيس وزرائهم الجديد قد أطلق صيحة جديدة في عالم الموضة الهندية.

ومع انتخاب مودي، نشر في صحيفة نيويورك تايمز تقريراً يشير إلى أن“ مودي كورتا“ سيطرح في أسواق الهند وجنوب شرق آسيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وتمتاز سترة ”مودي“ بكونها أقصر ومتموجة وبألوان زاهية تتماشى مع ألوان الموضة الغربية، والتي أقبل عليها سكان أكبر ديمقراطية في العالم خلال العقدين الماضيين، منذ أن انفتح اقتصادها على العالم.

وبيع ”مودي كورتا“ في الهند ضمن أجواء الحملة الانتخابية لرئيس الوزراء المنتخب، لكن مسوقي الزي الجديد يأملون بأن يقبل محبو ”مودي“ والذين انتخبوه على شرائه، إذ تزداد آمال هؤلاء التجار لدى علمهم أن نتيجة الانتخابات أظهرت أن 31% من الناخبين الهنود، وعددهم 800 مليون، اختاروا ”ناريندرا مودي“.

ويأتي ”كورتا مودي“ بعدة ألوان كالأصفر والوردي والأسود والأبيض والأزرق، فيما لايزيد سعر الزي الجديد عما يعادل 20 دولاراً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com