عبد المغني يتخلص من أزماته في ”النبطشي“

عبد المغني يتخلص من أزماته في ”النبطشي“

المصدر: القاهرة ـ (خاص) من خالد فرج

أكد الفنان المصري محمود عبد المغني، أنه انتهى من تصوير المشاهد الخارجية لفيلمه الجديد ”النبطشي“، بمنطقة منيل الروضة، لافتا إلى أنه يتبقي له مشاهد قليلة على الانتهاء من تصوير أحداث الفيلم بالكامل.

وقال عبد المغني في تصريحات خاصة لـ ”إرم“ أنه واجه أزمات عدة في هذا الفيلم، أبرزها عدم إيجاد الجهة الإنتاجية لأي بلاتوه لتصوير المشاهد الداخلية للفيلم بداخله، وذلك لانشغال جميع الاستوديوهات بتصوير الأعمال التليفزيونية المقرر عرضها في رمضان المقبل.

وأضاف قائلا: عثرنا على بلاتوه خالي بعد شق الأنفس، وقمنا بالتصوير خلاله، وبعدها انتقلنا إلى منطقتي القرية الذكية ومنيل الروضة التي صورنا فيهما عددا من المشاهد، حيث يفصلنا عن نهاية التصوير أيام قليلة.

وأتبع: أجسد شخصية تدعي ”جمعية“ ويعمل نبطشي بالأفراح الشعبية، حيث لم أقدم دورا كهذا من قبل، لذلك أعيش حالة من القلق إزاء هذا الدور الذي أتمنى أن ينال إعجاب الجمهور عند عرض الفيلم في موسم عيد الفطر.

ويشارك في بطولة ”النبطشي“ كل من مي كساب، هالة صدقي، رامز أمير، إدوارد، من تأليف محمد سمير مبروك، وإخراج إسماعيل فاروق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com