جفاف كاليفورنيا ينعش آمال الباحثين عن الذهب

جفاف كاليفورنيا ينعش آمال الباحثين عن الذهب

المصدر: إرم (خاص) من ميسون جحا

أدى الجفاف الذي اجتاح جميع أنحاء ولاية كاليفورنيا الأمريكية لانخفاض منسوب المياه في الأنهار والجداول مما أنعش آمال الباحثين عن الذهب الذين تمكنوا من الوصول إلى أماكن لم يصلوها منذ عقود.

وقال أحد سكان الولاية إن البحث عن الذهب بات أكثر من مجرد هواية، بل انتشر كالحمى. ويتحدث البعض ممن عثر على شذرات من الذهب الخالص عن آمال أسطورية.

في نهر كيرن، يغوص ديفيد فيوري حتى وسطه في مياه شديدة البرودة ويغرس مجرفة في طمي قديم بين قدميه، ثم يرمي بالوحل في اتجاه مرمى النهر، وينتظر الكنز الموعود.

يبدو الأمر بالنسبة لشخص عادي مجرد تسلية على طول نهر كيرن الذي يصل طوله إلى حوالى 240 كيلومتراً، وينقل الثلوج الذائبة من جبال سييرا نيفادا باتجاه البحر. لكن الحالمين بالذهب في هذه المنطقة من كاليفورنيا يحملون إرثاً قديماً.

وعلى الجانب الآخر من النهر، أشار فيوري إلى أن المياه البللورية تتعكر ويصبح لونها أبيض لأنها سرت فوق مجموعة من الصخور الجوفية. إنه نوع من السلوك الجيولوجي الغريب الذي يبطىء التيار فجأة، مما يؤدي لترسب العناصر الأثقل في طمي النهر، وعلى رأسها الذهب.

يدرك الباحثون عن الذهب الآثار الكبيرة لموسم الجفاف على منطقتهم، لكنهم في ذات الوقت فرحون بتوفر فرص عريضة للعثور على الذهب في مياه الأنهار والجداول التي انخفض منسوبها، وأمكن لهم الوصول إلى قاعها.

لم يعثر بعد أحد على الذهب، لكن سكان كاليفورنيا ورثوا من أسلافهم حمى البحث عن هذا المعدن الثمين، ولربما يعوضهم ما يجدونه بعض ما خسروه جراء الجفاف وقلة المحاصيل لهذا العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com