روبرتو مانشيني مدرب منتخب إيطاليا
روبرتو مانشيني مدرب منتخب إيطاليا

مانشيني يعترف بالفشل الخططي عقب خسارة إيطاليا أمام النمسا وديا

هذه الهزيمة الثانية لمنتخب إيطاليا في آخر خمس مباريات.

لم ينجح قرار روبرتو مانشيني، مدرب إيطاليا لكرة القدم، باللجوء لطريقة 3-4-3 ليخسر الفريق 2-صفر خارج أرضه أمام النمسا على ملعب "إرنست هابل" في مباراة ودية جرت يوم الأحد.

وخسرت إيطاليا، التي غابت عن نهائيات كأس العالم للمرة الثانية على التوالي، في فيينا بواسطة هدفين لإكسافر شلاغر وديفيد ألابا في الشوط الأول.

وقال مانشيني لمحطة رايا سبورت التلفزيونية "التجربة لم تسر على ما يرام. لم نضغط فعليا بواسطة المهاجمين في الشوط الأول، مما تسبب في فجوات ضخمة ومشكلات كبيرة".

"كان الشوط الثاني جيدا. أهدرنا في الشوط الأول فرصة سانحة في البداية ثم ارتكبنا الكثير من الأخطاء الفنية بسبب ضغطهم لشن هجمات مرتدة. لقد عانينا بشكل أكبر".

"أعتقد أننا قدمنا أداء أفضل بعد الاستراحة وأضعنا فرصة هز الشباك لمرة واحدة. بعض هؤلاء اللاعبين لم يشاركوا منذ فترة وسيستغرق الأمر بعض الوقت (للتأقلم)".

وستأخذ إيطاليا بطلة أوروبا استراحة حتى العام الجديد. وستكون مباراتها التالية المقررة ضمن تصفيات بطولة أوروبا أمام إنجلترا في مارس آذار المقبل.

وأشار مانشيني "شاهدت فريقا جيدا في الشوط الثاني ولم يحالفنا الحظ في التسجيل، لكن سنحت لهم في المقابل عدة فرص".

"إنه لأمر مؤسف أن ننهي العام بهزيمة".

وبعد فوز الإكوادور على قطر، في افتتاح مباريات البطولة الأبرز في عالم كرة القدم، انطلقت مباراة النمسا مع إيطاليا، الفائزة ببطولة أوروبا الأخيرة، والتي لم تتأهل لكأس العالم منذ 2014.

أما النمسا، فمنذ مشاركتها في كأس العالم 1998، وهي لم تعرف طعم اللعب في البطولة الأشهر في اللعبة.

وسجل إكسافر شلاغر هدف التقدم للنمسا في الدقيقة السادسة، قبل أن يضيف ديفيد ألابا الهدف الثاني في الدقيقة 35.

وهذه الهزيمة الثانية لمنتخب إيطاليا في آخر خمس مباريات.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com