تعبيرية
تعبيرية LUIS ALVAREZ

الجلوس لساعات في العمل يزيد فرصة الوفاة المبكرة

أظهرت دراسة جديدة أجريت في تايوان، شملت أكثر من 400 ألف موظف تبلغ أعمارهم 20 عامًا فما فوق، أن الجلوس طوال اليوم في العمل يزيد من خطر الوفاة المبكرة بنسبة 16%.

وبحسب الدراسة التي نشرتها صحيفة "واشنطن بوست"، فإن أولئك الذين يقضون وقتهم في العمل وهم في وضعية الجلوس، كانوا أكثر عرضة لخطر الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 34% مقارنة بغيرهم.

أما أولئك الذين يتضمن عملهم مزيجًا من الجلوس والوقوف والحركة، فلم يواجهوا خطرًا متزايدًا للوفاة المبكرة، مقارنة بأولئك الذين كانوا لا يجلسون بشكل منتظم.

ومع ذلك، فإن أولئك الذين كانوا يجلسون في الغالب في العمل ويمارسون القليل من النشاط البدني خلال أوقاتهم الخاصة، تمكنوا من تقليل خطر الوفاة المبكرة عن طريق زيادة نشاطهم البدني في أوقات الفراغ بمقدار 15 إلى 30 دقيقة فقط في اليوم.

وأوصى الباحثون الموظفين بأخذ استراحة من الجلوس كل 30 دقيقة، والوقوف عند التحدث على الهاتف والانضمام إلى الزملاء في اجتماعات المشي بدلاً من الجلوس في الغرف المغلقة.

كما لفتت الدراسة إلى أن التغييرات المفيدة في مكان العمل يمكن أن تشمل إضافة محطات عمل تسمح بالعمل وقوفا، وزيادة فترات الراحة للموظفين، والأنشطة الجماعية التي ترعاها الشركة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com