بيكيه وصديقه كلارا شيا
بيكيه وصديقه كلارا شيا

"ماركا" تكشف دور كلارا شيا صديقة بيكيه الجديدة في قبوله اتفاق حضانة طفليه من شاكيرا

 شاكيرا انتقدت تدخل كلارا شيا في التأثير على بيكيه بشأن الاتفاق القانوني لحضانة الطفلين.

غضبت المطربة الكولومبية شاكيرا بشدة من كلارا شيا صديقة جيرارد بيكيه الجديدة التي كانت سببا في انفصال المطربة العالمية عن مدافع برشلونة بعد ارتباط دام 12 عاما وأسفر عن طفلين ميلان وساشا.

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية، إن هذا الأسبوع حاسم في التحديد القانوني لما ينتظر شاكيرا وبيكيه بعد تأكيد انفصالهما بعد أكثر من عقد من العلاقة. 

وقام كلاهما بإبرام اتفاق رسمي مع تدخل محاميهما لتحديد الوجهة الجديدة لطفليهما (ميلان وساشا)، اللذين سيغادران أخيرًا إلى ميامي مع والدتهم العام المقبل بمجرد انتهاء عطلة عيد الميلاد.

وجاء في الرسالة الصادرة التي تشير إلى الاتفاق الذي تم التوصل إليه: "لقد وقعنا اتفاقية تضمن مصلحة أطفالنا وستتم المصادقة عليها في المحكمة كإجراء رسمي". 

وامتازت المفاوضات النهائية التي استمرت أكثر من 12 ساعة بالخلافات المستمرة بين الاثنين عندما تعلق الأمر بتحديد إحدى النقاط الساخنة فيما يتعلق بحضانة أطفالهما.

وكان موقف لاعب برشلونة الذي أعلن اعتزاله بالفعل، هو أن الطفلين يجب أن يكونا في برشلونة خلال العامين المقبلين، لكن شاكيرا لم تؤيد ذلك لأن فكرتها الرئيسية كانت الذهاب إلى ميامي مع صغيريها. 

وقالت صحيفة "إل موندو" الإسبانية، إن شاكيرا رفضت طلب بيكيه نظرا لانشغاله بكرة القدم ودخوله في علاقة عاطفية جديدة ولا يمكن أن يكون أبًا بنسبة 100%، على حد وصفها.

وتوترت الفنانة الكولومبية بشدة بسبب المكالمات الهاتفية العديدة التي تلقاها بيكيه من كلارا تشيا في الوقت الذي كانا يلتقيان فيه. 

واعتبرت الفنانة أن الصديقة الجديدة لصديقها السابق كانت الدافع الرئيسي لبيكيه للتوقيع على هذه الاتفاقية، رغم أنها لم تكن متوقعة ومطلوبة من قبل والد الطفلين، لكن شاكيرا كانت غاضبة أيضا بسبب تدخل الفتاة في معركتها القانونية.

وقال مصدر مطلع على الأمر "لم يتوقف عن الاتصال وتلقي المكالمات من صديقته كلارا شيا، كل شيء يشير إلى أن الشابة شجعته على التوصل أخيرًا إلى اتفاق، رغم أنه كان عليه الاستسلام، لقد انتهينا ووقعنا وباتفاق متبادل. 

وقال محامي بيكيه بعد انتهاء هذا الاجتماع المتوتر "الفائزان هما الطفلان"، وذلك بعد توقيع الاتفاق بين الوالدين بشأن تقاسم رعاية الطفلين.

من ناحية أخرى، عادت شاكيرا إلى دائرة الضوء في كأس العالم التي تنطلق الأسبوع المقبل في قطر، حيث من المقرر أن تشارك المطربة العالمية للمرة الرابعة في حفل افتتاح المونديال. 

وبدأت مسيرة شاكيرا في كأس العالم عام 2006 في ألمانيا بأغنيتها "Hips Don't Lie" و"Bamboo" برفقة ويكليف جين، التي أبهرت جميع الحاضرين. 

وعلاوة على ذلك، غنت "واكا واكا" في عام 2010 في مونديال جنوب أفريقيا، حيث تم إعلان المنتخب الإسباني بطلاً للعالم وقد تعرفت على بيكيه مدافع منتخب إسبانيا الفائز بكأس العالم وارتبطت به لمدة 12 عاما.

وكان آخر ظهور لها في المونديال عام 2014 في البرازيل، حيث تألقت في الحفل الختامي بأغنية La la la la la.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com