كيليان مبابي وبريسنيل كيمبيمبي
كيليان مبابي وبريسنيل كيمبيمبي

كيمبيمبي ينفي إبلاغه بقرار تعيين مبابي قائدا ثانيا لباريس سان جيرمان بدلا منه

أزمة جديدة في باريس سان جيرمان.

أدت تصريحات كريستوفر غالتييه، مدرب باريس سان جيرمان، بعد الفوز على بايس دي كاسل 7-0 في كأس فرنسا، التي أكد من خلالها أن النجم الفرنسي كيليان مبابي أصبح القائد الثاني للفريق خلف البرازيلي ماركينهوس، على حساب المدافع الفرنسي بريسنيل كيمبيمبي، القائد الثاني السابق، لإثارة الجدل بشأن القرار.

وقال مدرب باريس سان جيرمان: "قررت أن كيليان مبابي يجب أن يكون القائد الثاني، قرر البقاء في باريس سان جيرمان وكان يستحق أن تكون لديه شارة القيادة عندما لا يكون ماركينهوس موجودا".

وذكرت تقارير إعلامية أن المدرب وإدارة باريس سان جيرمان تحدثا مع الدولي الفرنسي بريسنيل كيمبيمبي، القائد الثاني للفريق، قبل اتخاذ القرار، لكنه نشر على صفحاته عبر وسائل التواصل الاجتماعي نفيا قاطعا لعلمه بالقرار، وأكد احترامه لكل ما يصدر من النادي.

وكتب كيمبيمبي عبر حسابه الشخصي بموقع "إنستغرام": "في الساعات القليلة الماضية، تمكنت من سماع وقراءة الكثير عن نفسي، لذلك أود أن أوضح الأمور من أجل تجنب الاستمرار في نشر معلومات كاذبة، لم أكن على علم بهذا القرار، هذا خاطئ تمامًا، ومع ذلك سأحترم دائمًا قرارات النادي".

كيليان مبابي وبريسنيل كيمبيمبي
ماركا: ريال مدريد لا يريد معرفة أي شيء عن أزمة مبابي وباريس سان جيرمان

وحمل مبابي شارة القيادة في مباراة كأس  فرنسا أمام بايس دي كاسل، التي انتهت بنتيجة 7-0 وسجل القائد الثاني الجديد لباريس سان جيرمان 5 أهداف في المباراة.

ومنذ قراره بالبقاء في باريس سان جيرمان وتجديد عقده ورفض الرحيل إلى ريال مدريد ذكرت عدة تقارير إعلامية أن مبابي يتطلع لدور كبير في الفريق الباريسي، وأن يكون قائد المشروع الجديد.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com