عالم الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس
عالم الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتسأرشيفية

عالم الزلازل الهولندي يحذر من "الطنين والصداع" بسبب "هندسة الكواكب"

مضى راصد الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس خطوة أبعد من التنبؤ بالهزات الأرضية، ليعلن عبر حسابه في منصة "إكس" أن هندسة الكواكب التي يشهدها الفضاء اليوم "قد تؤثر على بعض الأشخاص في صورة صداع خفيف ودوخة وطنين في الأذن".

وعبر النشرة الفلكية التي يرأسها، أوضح هوغربيتس ما الذي دفعه لذلك الاعتقاد، قائلاً إن تلك الأعراض المرضية قد يعاني منها البعض نظراً للهندسة الحرجة في الفضاء.

وأضاف هوغربيتس أن "هندسة الكواكب اليوم، كما تمت مناقشتها في أحدث فيديو للتنبؤات، يمكن أيضًا أن تسبب الصداع الخفيف والدوخة وطنين الأذن بالقرب من وقت تلك الهندسة"، وهو ما كان تحدث عنه في نشرته الفلكية، مما يصفه بالاقترانات الكوكبية.

وكان راصد الزلازل الهولندي حذّر، أمس الاثنين، من أن الأرض ستكون في اقترانين يشملان عطارد والزهرة اليوم الأربعاء؛ "ما قد يؤدي إلى نشاط زلزالي كبير، على الأرجح في الفترة ما بين 6 و8 يونيو، بعد ظهور القمر الجديد في 6 يونيو"، حسب قوله.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com