logo
منوعات

محاكمة لصوص ارتكبوا سرقة "غريبة" من نوعها في عالم الموضة

محاكمة لصوص ارتكبوا سرقة "غريبة" من نوعها في عالم الموضة
29 فبراير 2024، 8:42 م

حُكم الأربعاء في بوبينيي قرب باريس بالسجن على رجلين، أحدهما عاماً واحداً والثاني عاماً ونصف العام؛ لسطوهما على قطع من تشكيلة دار "بالمان" للأزياء.

وكان من المفترض أن يتم عرض تلك القطع المسروقة، ضمن أسبوع الموضة في باريس في أيلول/سبتمبر.

وأجريت للرجلين البالغين 23 و25 عاماً، ولثالث في الرابعة والعشرين بُرّئ من تهمة التواطؤ معهما في السرقة، محاكمة فورية أمام محكمة الجنايات في بوبينيي، وهي صيغة مبسّطة تتيح محاكمة سريعة للمشتبه بهم في بعض القضايا.

وأرجئت إلى 13 آذار/مارس المحاكمة التي كانت مقررة الأربعاء لثلاثة رجال آخرين، بطلب من وكلاء الدفاع عنهم.

وتعرّضت شاحنة تحمل قطعاً من التشكيلة الجديدة لمصمم أزياء "بالمان" الشهير أوليفييه روستان في منتصف سبتمبر/أيلول الماضي لهجوم على الطريق بين مطار رواسي ومقر دار المنتجات الفاخرة في باريس، من مجموعة مسلحة لاذ أفرادها بالفرار.

وفي أعقاب هذه السرقة الأولى من نوعها في عالم الموضة، عمل فريق الدار "ليلاً ونهاراً" على إعادة إنتاج القطع المفقودة. وأقيم العرض كما كان مقرراً له بعد 11 يوماً.



وقدّرت "بالمان" الأضرار المادية بمبلغ 595162 يورو، آخذة في الاعتبار القيمة السوقية وتكلفة إعادة التصنيع وخصوصاً الخسارة في حجم المبيعات مقارنة بالمواسم السابقة. يضاف إلى ذلك حوالي 50 ألف يورو كتعويض عن الأضرار المعنوية.

وقال وكيل "بالمان" المحامي فرنسوا بيزيه لوكالة فرانس برس: "في وقت العرض، يكون جميع المشترين من مختلف أنحاء العالم موجودين للاطلاع على التشكيلة"، مشيراً إلى أن "عواقب أفعال من هذا النوع هائلة".

وكان المتهمون أوقِفوا في منتصف كانون الثاني/يناير الفائت، بعد تحقيقات أجرتها الشرطة القضائية في "سين سان دوني" طوال أربعة أشهر من التحقيق.

وحكمت المحكمة على الرجلين بالسجن ثلاث سنوات، لكن أحدهما حصل على 18 شهراً من التعليق تحت الاختبار، فيما حصل الثاني على عامين من التعليق تحت الاختبار.

وكان المدعي العام قد طالب بالسجن ست وخمس سنوات مع النفاذ في حقهما.

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC