متحف اللوفر يرى النور أخيرًا في أبوظبي

متحف اللوفر يرى النور أخيرًا في أبوظبي
يعد المتحف الذي صممه المهندس المعماري جان نوفيل، الحائز على جائزة “بريتزكر”، من المنشآت الفاخرة العديدة في جزيرة السعديات.

المصدر: فريق التحرير

تلقى الإعلاميون في أبوظبي، اليوم الإثنين، دعوة لحضور مؤتمر صحفي يوم الأربعاء سيتم فيه الإعلان عن تاريخ الافتتاح الرسمي لمتحف اللوفر أبوظبي الذي طال انتظاره.

وسيشارك في المؤتمر الصحفي محمد خليفة المبارك، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وشركة التطوير والاستثمار السياحي؛ وفرانسواز نيسين، وزيرة الثقافة في فرنسا، بالإضافة إلى مسؤولين آخرين بينهم مصمم المتحف ورئيسه.

ويضع هذا المؤتمر الصحفي نهاية لمسلسل تأجيل افتتاح المتحف الذي كان يتوقع أن يفتح أبوابه للزوار منذ عام 2012 ، لكنه تأجل أكثر من مرة.

ومن المتوقع أن يتحول متحف اللوفر أبوظبي  إلى أيقونة ثقافية وسياحية في المنطقة.

وهذا المشروع ليس الوحيد على الجزيرة، إذ يتم انتظار مشاريع أُخرى ما زالت قيد الإنشاء كـمتحف جوجنهايم أبوظبي، ومتحف زايد الوطني ومتحف أبوظبي للفنون الاستعراضية، والذي يضم دار المسارح والفنون المعمارية.

ويعتبر المتحف لوحة فنية وقطعة معمارية فريدة من نوعها تم بناؤها بشكل يجعل الناظر يتوهم بأنها تطفو على سطح الماء.

ويعد المتحف الذي صممه المهندس المعماري جان نوفيل، الحائز على جائزة “بريتزكر”، من المنشآت الفاخرة العديدة في جزيرة السعديات- المنطقة الثقافية التي تبعد بضع دقائق عن مركز إمارة أبوظبي.

محتوى مدفوع