بينهم أميرة.. الوزاري السعودي يعين 3 سيدات بمجلس شؤون الأسرة – إرم نيوز‬‎

بينهم أميرة.. الوزاري السعودي يعين 3 سيدات بمجلس شؤون الأسرة

بينهم أميرة.. الوزاري السعودي يعين 3 سيدات بمجلس شؤون الأسرة

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

عينت السعودية، اليوم الاثنين، ثلاث أكاديميات بارزات في مجلس شؤون الأسرة الحكومي الذي يستحوذ على اهتمام رسمي كبير ينبئ بتعويل قادة المملكة عليه للعب دور بارز في تغيير واقع الأسرة السعودية التي تواجه مصاعب اجتماعية وثقافية واقتصادية عديدة.

وقرر مجلس الوزراء في جلسته التي رأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، تعيين الأميرة لولوة الفيصل بن عبدالعزيز آل سعود، ولانا سعيد، ورجاء باحاذق، إضافة إلى بندر بن حمود السويلم، أعضاء لمدة 3 سنوات في المجلس الذي بدأ أمس الأحد عمله بشكل رسمي.

ويحمل الأعضاء الجدد شهادات الدكتوراه في اختصاصات أدبية وتربوية وتعليمية واجتماعية، ليعززوا المستوى العلمي لأعضاء المجلس الآخرين الذين صدرت قرارات سابقة بتعيينهم، فيما صدر قرار تأسيس المجلس قبل عام كامل.

ويرأس وزير العمل والتنمية الاجتماعية المجلس الأسري الذي يتولى مهمة رعاية شؤون الأسرة داخل المملكة، ويكون مقره في مدينة الرياض، فيما يضم المجلس في عضويته أيضاً ممثلين عن وزارات الداخلية والحرس الوطني، والشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، والعدل، والعمل، والاقتصاد والتخطيط، والصحة والتعليم والثقافة والإعلام، إضافة لممثل عن هيئة حقوق الإنسان.

ويهدف المجلس بحسب نظامه الداخلي إلى ”تعزيز مكانة الأسرة ودورها في المجتمع والنهوض بها، والمحافظة على أسرة قوية متماسكة ترعى أبناءها وتلتزم بالقيم الدينية والأخلاقية والمثل العليا، وله في سبيل تحقيق ذلك ممارسة الصلاحيات والاختصاصات اللازمة“.

وسيعمل المجلس على ”إعداد مشروع استراتيجية للأسرة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، ورفعه لاستكمال الإجراءات النظامية، ومتابعة تنفيذها وتقويمها بصفة دورية، والعمل على قيام الجهات الحكومية والأهلية ذات العلاقة بالأسرة وبأدوارها، وتحقيق غاياتها، والتنسيق بينها، لتكوين الرؤية المشتركة للأسرة، والتوعية بحقوق أفراد الأسرة وواجباتهم في الإسلام“.

كما سيعمل المجلس على تحديد المشكلات والمخاطر التي تتعرض لها الأسرة، والعمل على وضع الحلول المناسبة لها، وتوعية المجتمع بأهمية قضايا الأسرة، وسبل معالجتها، وتشجيع المشاركة الأهلية في الاهتمام بقضايا الأسرة، وطرح الحلول لمعالجتها، وتقديم الرأي للجهات المعنية حيال التقارير الوطنية التي تعد عن الأسرة (الطفولة، والمرأة، وكبار السن) في المملكة.

وسيقوم المجلس أيضاً بمهمة إبداء الرأي حيال التقارير والدراسات والاستفسارات والتوصيات التي تصدرها الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية حول النشاطات والبرامج المتعلقة بشؤون الأسرة، واقتراح المرئيات والتوصيات في شأنها وذلك دون الإخلال باختصاصات الجهات المعنية.

وتتضمن قائمة المهام التي سيقوم المجلس بأدائها أيضاً، إبداء المقترحات في شأن التشريعات ذات العلاقة بالأسرة، وإعداد قاعدة معلومات بشؤون الأسرة، والتعاون مع الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية المعنية بشؤون الأسرة، والمشاركة في المؤتمرات والندوات التي تعقد لبحث قضايا الأسرة من خلال اللجان المختصة، بحسب الإجراءات المتبعة، والتعاون مع مراكز البحوث المحلية والعالمية، لإجراء البحوث والدراسات المتعلقة بشؤون الأسرة، بحسب الإجراءات المتبعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com