هيئة الترفيه السعودية تتبرأ من مسرحية نسائية تسببت بجدل واسع

هيئة الترفيه السعودية تتبرأ من مسرحية نسائية تسببت بجدل واسع

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

تبرأت هيئة الترفيه السعودية، اليوم الثلاثاء، من مسرحية ”سواقة حريم“ التي تم عرضها في مدينة جدة الساحلية بعد الجدل الواسع الذي تسببت به، واعتبرت مسيئة لصورة المرأة السعودية ومطالبها بالسماح لها بقيادة السيارة.

وقالت الهيئة في بيان لها إنها ”لم ترخص لعرض المسرحية ولم توافق على إضافتها ضمن الفقرات من المنظم لمهرجان ”أكل أول“ المقام ضمن فعاليات روزنامة العيد في مدينة جدة وتود التنويه بأن ما تم بخصوص الإعلان عن المسرحية واستخدام شعار الهيئة العامة للترفيه تم دون علم وموافقة الهيئة“.

وجاء بيان الهيئة بعد عرض المسرحية خلال اليومين الماضيين بالتزامن مع انتقادات لاذعة للهيئة كونها الجهة المسؤولة عن تنظيم الفعاليات الترفيهية في المملكة، وسط مطالبات لها بالاعتذار للنساء عن عرض المسرحية.

واعتبرت كثير من السعوديات اللاتي شاركن في النقاش الواسع حول المسرحية على موقع ”تويتر“ تحت الوسم ”#سواقة_حريم“ والوسم ”#هيئة_الترفيه_تتهكم_على_المرأة“ أن ما جرى هدم لجهود مضنية نظمتها السعوديات لمنحهن مزيداً من الحقوق، لاسيما السماح لهن بقيادة السيارة.

واعتبرت كثير منهن أن فكرة المسرحية تثير الاستغراب في بلد هو الوحيد في العالم الذي يمنع نساءه من قيادة السيارات، بينما لا يتردد في عرض مسرحية تنتقد سلبيات قيادة النساء للسيارة.

وقالت إحدى المغردات السعوديات الغاضبات: ”#سواقة_حريم.. مسرحية للنساء فقط عن سلبيات #قيادة_المرأة_للسيارة اللي اختشوا ماتوا يا #هيئة_الترفيه“.

وكتبت مغردة أخرى في تهكم مماثل: ”سلبيات #قيادة_المرأة_للسيارة في دولة لا تقود المرأة حتى سيكل !! والأدهى من كذا في دولة أعلى معدل في الحوادث ! #هيئة_الترفيه_تتهكم_على_المرأة“

وقالت هيئة الترفيه في بيانها الذي تبرأت فيه من المسرحية بعد الجدل والسجال الذي تسببت به :“إنها ستتخذ الإجراءات النظامية اللازمة بحق منظم المسرحية لاستخدام اسمها و شعارها دون موافقة مسبقة بذلك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة