”ريوف تبي تنتحر“.. قصة سعودية تحكي عن الشهرة والخداع على مواقع التواصل الاجتماعي

”ريوف تبي تنتحر“.. قصة سعودية تحكي عن الشهرة والخداع على مواقع التواصل الاجتماعي

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

انضمت قصة وهمية جديدة إلى قائمة قصص الخداع المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف تحقيق الشهرة، عندما نجحت شابة سعودية كما يبدو في كسب تعاطف عشرات الآلاف معها بعد أن أوهمتهم بعزمها على الانتحار.

وتدور القصة، حول فتاة سعودية مراهقة تدعى ريوف، كتبت عبر حسابها في موقع ”أنستغرام“، أنها ستقوم ببث مباشر بعد منتصف الليل من حسابها لعملية انتحارها التي بررتها بمشاكل تواجهها مع أسرتها وفي مدرستها.

ووجدت القصة تفاعلًا جنونيًا على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، فيما تصدر الوسم ”#ريوف_تبي_تنتحر“ قائمة الترند في موقع ”تويتر“ بالسعودية، بالرغم من كونه يجمع أكبر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة في مؤشر على التفاعل الجنوني مع الوسم.

وجاء هذا التفاعل مع القصة الإنسانية بالرغم من عدم وجود أي  شيء يثبت صحتها، وهو ما حذر منه كثير من المغردين السعوديين، مستشهدين بتجارب وقصص سابقة انكشف زيفها بعد أن حققت شهرة كبيرة لأصحابها.

ويقول كثير من المغردين السعوديين: إن ”الفتاة التي مر موعد انتحارها من دون أن تفي بوعدها بالانتحار، كانت تستهدف جمع أكبر عدد من المتابعين لحسابها في أنستغرام، بهدف الاستفادة منهم في إقناع الشركات الإعلانية بالاستعانة بها“.

وتحقق حلم الفتاة بالشهرة والمتابعين الكثر في نهاية الأمر، بالرغم من صعوبة إثبات أنها فتاة في الأصل أو سعودية الجنسية أيضًا، إذ تحفل مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية وغيرها بالحسابات الوهمية والشائعات والخداع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com