دراسة: اسأله عن رأيه في غيره حتى تعرف شخصيته – إرم نيوز‬‎

دراسة: اسأله عن رأيه في غيره حتى تعرف شخصيته

دراسة: اسأله عن رأيه في غيره حتى تعرف شخصيته

المصدر: مدني قصري – إرم نيوز

إذا رغبتَ في أن تعرف شخصية شخص لا تعرفه، فما عليك سوى أن تسأله عن رأيه في شخص ما. فعندما تقابل شخصًا ما، سواء كان زميلا أو معرفة جديدة، فمن الصعب الحكم على شخصيته على الفور، من أول وهلة، لأن معظم الناس يحاولون تقديم النسخة الأكثر إيجابية عن أنفسهم عندما يلتقون بأشخاص جدد لأول مرة، حتى يَظهروا أكثر جاذبية في نظر الآخرين، والحال أنه لا يمكن أن تكتشف أخطاءهم إلا بعد معرفتهم.

إذن كيف يمكنك معرفة إن كان جديرًا أو مفيدًا التحدث معهم؟

عادة، أنت لا تعرف ذلك، وهذا يعني أن الناس يرتابون بعضهم ولا يثقون بالطرف الآخر ويحذرون إلى أن  يقرروا ما إذا كانت هذه العلاقة الجديدة تستحق وقتهم وجهودهم.

ووفقًا لمجلة مختصة في العلوم النفسية، فإنها ترى أن العلم يملك الجواب الشافي، لأن دراسة جديدة تقول إن سؤالاً واحدًا يكشف لمحة عن شخصية الشخص المعني، وهو أن تطلب منه أن يبدي رأيه في شخص آخر بعينه.

في هذا الشأن يقول دستين وود، أستاذ علم النفس في جامعة ويك فوريست: تصوراتك الخاصة للآخرين تكشف الكثير عن شخصيتك، ورؤيتك للآخرين إيجابيًا تكشف عن صفاتك الإيجابية الخاصة.

الطريقة التي ترى بها الآخرين تبين مدى سعادتك ورضاك، وتضعك في مصافي الأشخاص الذين يقدرهم الآخرون ويثمنونهم، أما الذين يعطون رأيا سلبيا في الآخرين، فهم أيضا أكثر سلبية وأقل رضاء عن أنفسهم.

تمامًا مثل الذين لديهم مستويات أعلى من النرجسية وأولئك الذين هم معرضون لسلوكيات معادية اجتماعيًا، لأنهم يميلون  إلى الإفراط في انتقاد الآخرين.

وقد وضح وود هذه الصورة: ”مجرد الميل لرؤية الناس سلبًا يشير إلى احتمالٍ أكبر من الاكتئاب واضطرابات مختلفة في الشخصية. وطلبُ رأي شخص ما، في شخص آخر يعطيك أيضًا مؤشرًا جيدًا عن الكيفية التي يرى بها نفسه، الناس يميلون عمومًا إلى اتخاذ الصفات التي يقرون بها لأنفسهم، ويمكن أن تكشف في الواقع عن عناصر من شخصياتهم العميقة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com