منوعات

طائرة تؤخر إقلاعها إثر رفض ركاب السفر مع مسلمين
تاريخ النشر: 12 مايو 2017 14:14 GMT
تاريخ التحديث: 12 مايو 2017 14:28 GMT

طائرة تؤخر إقلاعها إثر رفض ركاب السفر مع مسلمين

صرح متحدث باسم خطوط توماس كوك بأن مسافـِرَين بإحدى رحلاتهم طُلب منهما اعادة فحص الأمان من باب الاحتياط بعد مخاوف غير مثبتة على تجاوزهما لفحص الأمان الأولي.

+A -A
المصدر: ميس زهور - إرم نيوز

أخّرَت طائرة ركابها 90 دقيقة في رحلتها من تركيا إلى مانشستر، بعد شكت امرَأتان برَجليَن مسلمين، ورفضتا السفر معهما على نفس الطائرة.

و بحسب صحيفة ميرور البريطانية فإن الرَجلَين المسلميَن ”طُلب منهما النزول من على متن الطائرة والخضوع للتفتيش الأمني مرة أخرى، بعد ادّعاء الامرأتين بأنهما كانا يقومان بإيماءات على منصة الطائرة“.

و قد اعتذر طيران توماس كوك للرَجُلَين المشتبه بهما بعد اتهام الفتاتين لهما بتجاوز فاحصات الأمان.

ووفقاً للصحيفة فإنه تم إعادة اجراءات فحص الأمان للَرجلَين لتثبت براءتهما ويسمح  لهما بالسفر على متن الرحلة MT685، من مطار ازمير إلى مطار مانشستر.

و بعد ظهور براءة الرَجلين المسلمين وركوبهما الطائرة، رفضت متهميتهما السفر على متن الرحلة ذاتها وعادتا إلى محطة الطيران، وقبل الاقلاع مباشرة عبر الراكِبَين عن شعورهما بالصدمة.

وعلق أحد الأشخاص المتابعين للحادثة، “يا له من أمر محرج رجلين مسلمين يتم انزالهما من الطائرة بسبب رفض امرأتين انجليزيتين السفر معهما، والنتيجة كانت تأخير الرحلة وترك الامرأتين“.

كما صرح متحدث باسم خطوط توماس كوك بأن مسافـِرَين بإحدى رحلاتهم ”طُلب منهما اعادة فحص الأمان من باب الاحتياط بعد مخاوف غير مثبتة“ وأضاف ”نشكر عملاءنا على صبرهم و نعتذر لهم عن الإزعاج“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك