في الأول من نيسان.. صحف أوروبية تأخذ قرارًا بشأن ”كذبة إبريل“ – إرم نيوز‬‎

في الأول من نيسان.. صحف أوروبية تأخذ قرارًا بشأن ”كذبة إبريل“

في الأول من نيسان.. صحف أوروبية تأخذ قرارًا بشأن ”كذبة إبريل“

المصدر: وداد الرنامي- إرم نيوز

أعلنت صحف من السويد والنرويج أنها ستتخلى عن عادة نشر كذبة إبريل ابتداءً من هذه السنة، لأنها لا تريد المساهمة في نشر ”الأخبار الملفقة“، واحترامًا لاسمها ومكانتها.

وكتب ”مغنوس كارلسون“ رئيس تحرير الصحيفة السويدية Smålandsposten في افتتاحية اليوم: ”بالنظر إلى السهولة التي تنتشر بها الأخبار الكاذبة، لا أريد أن أرى علامة Smålandsposten ملوثة بقصة ملفقة وسريعة الانتشار“، مضيفًا: ”نحن نعمل كما سبق أن قلت على أخبار حقيقية حتى اليوم الأول من إبريل“.

القرار نفسه اتخذته المجموعة الإعلامية السويدية Hallpressen، حيث صرح ”إيريك بيرجير“ رئيس تحرير صحيفة Jönköpings-Posten التابعة لها: ”سنعلن عن هذا في عدد الغد (السبت). لقد ناقشنا الموضوع في هيئة التحرير، وفكّرنا فيه كثيرًا، وتوصلنا إلى هذا القرار، فالجدل والنقاشات الدائرة حول شهرة الإعلام ومساهمته في نشر الأخبار المزيفة، يجعلنا نرفض القيام بذلك هذه السنة“.

وأعلنت شبكة الإذاعات النرويجية ”ان آر كيه“ أن العديد من الصحف الجهوية ستحذو حذو الصحيفتين الشهيرتين، وقد صرح بالفعل رئيس تحرير صحيفة Bergens Tidende الجهوية: ”في جو الأخبار الكاذبة التي تنتشر، سنرتكب خطأ، نحن الذين نعيش من شهرتنا، بإعطاء أنباء ملفقة فقط لأن الرزمانة تعلن حلول يوم الأول من إبريل.“

وسانده زميله في صحيفة Drammens Tidende بالقول ”أعتقد أنه علينا الانتباه إلى فكرة خداع الناس، ما هو مكتوب في Drammens Tidende يجب أن يكون حقيقيًّا“.

وقد تخلت العديد من وسائل الإعلام عبر العالم، خاصة السمعية والبصرية منها، عن عادة كذبة إبريل (أو سمكة إبريل كما يسميها الغرب) منذ سنوات، وهو تقليد أوروبي ذو أصول فرنسية، تعوّد الناس بسببه على ممازحة بعضهم بالأكاذيب والإشاعات يوم الأول من نيسان/ إبريل من كل سنة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com