5 طرق تعلمك كيف تجعل من الفشل وسيلة للنجاح

5 طرق تعلمك كيف تجعل من الفشل وسيلة للنجاح

المصدر: عمرو الزناتي - إرم نيوز

قال النجم العالمي مايكل جوردن: ”لقد فشلت مراراً وتكراراً ولكن فشلي كان دافعاً لي للوصول إلى قمة النجاح“، وهو بكلامه ذلك يبرهن على حقيقة أنه من الممكن جداً تحويل الفشل المتكرر إلى سلسلة من النجاحات العظيمة لو فقط توفرت العزيمة.

وتشير دراسات المختصين إلى أن معظم الناس يكرهون الفشل بل وينكسرون عند أول صخرة تعترض طريقهم، فتتكلل حياتهم بالعديد من خيبات الأمل ولكن لم يعد الأمر بتلك المأساوية.

هنا بعض النصائح البسيطة التي يمكن اتباعها لتدوير الفشل وصنع النجاح، وتستعرض لكم شبكة ”إرم نيوز“ بعض تلك النصائح، على النحو التالي:

منبه حقيقي

عندما تجد نفسك في مواجهة الفشل المتكرر فذلك دليل على أنك تسلك مساراً خاطئاً في حياتك، ولا تمتلك الرؤية والوضوح اللازمان لتحقيق النجاح، لذا من الضروري أن تعرف ما تريد جيداً وأن تحدد سبيلاً آخر يوصلك إلى النجاح الذي تصبو إليه.

ترتيب الأولويات

إذا كنت تفتقر للنجاح المطلوب فذلك قد يكون ناتجًا عن عجزك عن ترتيب أولوياتك، لذا عليك أن تكون قادراً على الاستفادة من فشلك لإعادة ترتيب قائمة تطلعاتك وطموحاتك والبدء بما هو أكثر أهمية لديك، ثم الانتقال مرحلة تلو أخرى للوصول للنجاح الكامل.

مواجهة النفس

قد تكون في تحد مع نفسك قبل تحدي الآخرين، وقد تخوض تحدياً خاسراً مع نفسك لأنك عاجز عن معرفة غاياتك.

عليك أن تتخلى عن غرورك السلبي وعنادك المطلق وأن تستمتع لدواخلك قبل أن تحقق لها مبتغاها، فالنجاح يتطلب مواجهة النفس أولاً.

تبديد الأوهام

الاعتراف بالفشل يتطلب أولاً تبديد الأوهام التي تتكاثر في نفوسنا عن درجة المثالية ومستوى الرقي الذي وصلنا إليه والذي قد لا يكون حقيقياً أصلاً فبالتالي يسهم الوهم في عرقلة أي نجاح قد يتحقق مستقبلاً، لأننا نكون مخدوعين بما رسمناه في مخيلتنا.

الاقتداء بالآخرين

يجعلك الفشل تبحث عن نماذج النجاح في حياتك والشخصيات المؤثرة في المجتمع لتسير على نهجها أملاً بارتقائك في سلم النجاحات، ورغم أن البيئات والظروف قد تختلف بينك وبينهم إلا أن عامل التحفيز والإرادة يمكنها أن توصلك لبعض النجاح الذي تأمله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com