الرجل الذي تنبأ بزلزال نيوزيلندا تحوّل إلى نجم (فيديو)

الرجل الذي تنبأ بزلزال نيوزيلندا تحوّل إلى نجم (فيديو)

أصبح “فرانكي ماكدونالد” نجمًا على الإنترنت بعد تنبؤه بالزلزال الذي ضرب نيوزيلندا قبل 23 يومًا من وقوعه، وهو شاب كندي مصاب بمرض التوحد يقيم في مقاطعة “نوفاسكوشا”، ومهتم جدًا بعلم الأحوال الجوية.

وعوّد “فرانكي” متابعي قناته في يوتيوب منذ 2009 على نصائحه وتنبؤاته الصحيحة في أغلب الأوقات، فيما يخص التقلبات المناخية التي تعرفها أمريكا الشمالية، من عواصف ثلجية ورياح قوية.

لكن الفيديو الذي بثه يوم  الـ21 من أكتوبر المنصرم حوّله إلى نجم حقيقي على الإنترنت، حتى صار له معجبون يعترضون طريقه ويطلبون التقاط الصور معه.

وكان العالِم الهاوي حذر من زلزال قوي سيضرب ضاحية “كرايستشرش” بنيوزيلندا في وقت قريب، وقد يسبب في طريقه تسونامي، ودعا سكان المنطقة إلى الاستعداد له.

وتحققت توقعاته بالفعل يوم الـ13 من نوفمبر وهز زلزال بقوة 7.8 ريختر نيوزيلندا، متسببًا في وفاة شخصين كحصيلة أولية، إضافة إلى الخسائر المادية.