المؤتمر الأول لـ”جمعية الأطفال أولا” في سلطنة عمان يناقش تحديات قضايا الطفولة

المؤتمر الأول لـ”جمعية الأطفال أولا” في سلطنة عمان يناقش تحديات قضايا الطفولة

تناول، أمس الثلاثاء، المؤتمر الأول لجمعية “الأطفال أولا” بجامعة السلطان قابوس في سلطنة عمان، قضايا الطفولة من مختلف الجوانب، تحت عنوان “الجهود والتحديات والرؤية المستقبلية”.

وناقش المؤتمر، بحسب صحيفة “الوطن” العُمانية، على مدى يومين التشريعات والقوانين في مجال الطفولة، حيث يتطرق إلى اللوائح التنظيمية المرتبطة بها ومنها قانون الطفل وقانون الإساءة للأطفال وغيرها من القوانين والتشريعات.

وعرض المعنيون فعاليات المؤتمر عبر موقع التواصل “تويتر” من خلال هاشتاغ #مجتمع_راع_طفوله_امنه، حيث عرضت “جمعية الأطفال أولا” الورقة الثانية بعنوان تصور مقترح لتعليم مهارات السلوك القيادي للطفل ما قبل المدرسة للدكتور سالم الشكيلي.

كما استعرضت الورش وبرامج التوعية لحماية الطفل التي تخللت المؤتمر، وبينت من خلال الدراسات تأثير سوء المعاملة على الطفل لاحقًا.

لكنّ مغردين رأوا أنّ مثل هذه المؤتمرات غير كافية، حيث علقت الدكتورة “علياء الغبشي”: “الجمعيات كثيرة والحقوق ضائعة”، متسائلة “أين حقوق أطفالنا من ذوي التوحد، أم هي فقط قوانين على ورق”.

واقترح الناشط الحقوقي “سعيد”: “نحتاج لمركز خاص للتبليغ لمثل هذي الاساءات! مثلا ترك الطفل في المقود وتعريض حياته للخطر كلها اساءات بشكل او آخر”.

يذكر أن سلطنة عمان انضمت لاتفاقية حقوق الطفل عام 2006، وتم على أساسه تشكيل لجنة حقوق الطفل لمتابعة العمل بالاتفاقية.