لغز كنق النظيم.. من يقف وراء أشهر مفحط سعودي(صور وفيديو) – إرم نيوز‬‎

لغز كنق النظيم.. من يقف وراء أشهر مفحط سعودي(صور وفيديو)

لغز كنق النظيم.. من يقف وراء أشهر مفحط سعودي(صور وفيديو)

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

بعد مرور ثلاثة أيام على انتشار خبر وفاة كنق النظيم، أشهر مفحط في تاريخ السعودية، لا تزال حادثة وفاته لغزًا دون حل يضاف لأحجية نشأة الشاب ومن وقف وراءه حتى حصد كلّ تلك الشهرة في المملكة.

ومع تجاهل السعودية على الصعيد الرسمي، التعليق على الحادثة التي شغلت ملايين السعوديين خلال الأيام الثلاثة الماضية، يبدو أن كلّ ما يمكن معرفته من خبايا عن قصة كنق النظيم، هو ما يكتبه بعض أصدقائه بحذر شديد على مواقع التواصل الاجتماعي.

فمنذ انتشار خبر وفاة كنق النظيم، يوم الجمعة الماضي، ينشط حساب على موقع ”تويتر“ باسم ”صدقة لـِ كنق النظيم“  في التغريد بأدعية تطلب الرحمة للشاب أحمد شتيوي، وهو الاسم الحقيقي لكنق النظيم الذي قلما عرف به.

ونشر الحساب الذي يديره فيما يبدو أحد أصدقاء كنق النظيم، صورة لملصق مخصص لصلاة الجنازة في المساجد، وقد كتب عليه اسم المتوفى الذي ستتم الصلاة عليه، وهو أحمد شتيوي، فيما تمّ تحديد وقت الصلاة ظهر يوم السبت، بحسب ما كتب المسؤول عن الحساب الذي كان يدعو للمشاركة في الصلاة عليه.

وتوقف حسابان على موقع ”تويتر“ يقول المسؤول عنهما إنه كنق النظيم، عن التغريد، ولا يمكن لموقع ”إرم نيوز“ التأكّد من صحة تلك المعلومات، لكن تجدر الإشارة إلى أن تلك الحسابات تنشر صورًا لأحمد شتيوي غير متداولة من قبل في وسائل الإعلام التي طالما لاحقت كنق النظيم ومغامراته في التفحيط.

وتحيط الهالة والغموض بكنق النظيم لحد الآن، إذ أن كلّ ما تمّ نشره وتسريبه من معلومات لا يشبع رغبة السعوديين الكبيرة في الاطلاع على أدق تفاصيل قصة الشاب التي قد تكون خلفها أسرار ستفاجئ الجميع.

ففي لقاء سابق مع القناة السعودية الأولى، قال كنق النظيم من داخل السجن الذي كان يقضي فيه عقوبة عشر سنوات قبل أن تخفض لست سنوات، إن هناك من كان يعطيه السيارات ليفحط بها دون مقابل مالي، دون أن يكشف عن هوية أولئك الأشخاص.

وحتى في ظهوره الإعلامي النادر ذاك، كان أحمد شتيوي مُلثمًا وجالسًا مقابل مذيع القناة في غرفة مظلمة زادت من الغموض الذي تخفيه قصة ذلك الشاب الذي يمثل مجموعة كبيرة من هواة التفحيط في المملكة لكنه قد يختلف عنهم.

وتبقى أسرار كنق النظيم، حبيسة أدراج الجهات الرسمية السعودية التي تتحفظ بشدة على نشرها للعموم، فيما قد تفقد تلك الأسرار قيمتها مع مزيدٍ من التدوينات التي يكتبها أصدقاء كنق النظيم والمقربون منه على مواقع التواصل الاجتماعي.

وإلى أن تظهر القصة الكاملة للمفحط الأشهر في المملكة، سيبقى أحمد شتيوي حديث السعوديين الذين يتساءلون لماذا كل هذا التكتم؟، وهل مات كنق النظيم بالفعل؟ وكيف خرج من السجن قبل انقضاء محكوميته، وهل كان هاويا بالفعل للتفحيط أم أنه كان مُجبرًا على تلك المخاطرة.

11.jpg

22.jpg

33.jpg

66.jpg

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com