جدل في الجزائر بسبب تصوير معلمة لتلاميذها (فيديو)

جدل في الجزائر بسبب تصوير معلمة لتلاميذها (فيديو)

المصدر: جلال مناد – إرم نيوز

أثارت حادثة نادرة وغير مسبوقة ببث حصة تعليمية على مواقع التواصل الاجتماعي، جدلًا واسعًا في الجزائر، ما دفع وزيرة التربية نورية بن غبريط إلى فتح تحقيق حول قيام معلمة بتصوير تلاميذ الصف الابتدائي ونشر الفيديو على الإنترنت.

ويظهر مقطع الفيديو، تفاعل التلاميذ مع توجيهات أخلاقية قدمتها المعلمة على طريقة ”السيلفي“ وقد تداولها نشطاء ومدونون على نطاق واسع أثارت ”زوبعة“ على منصات التواصل الاجتماعي.

ورغم أن الفيديو يحث على التمسك بالقيم والثوابت والأخلاق ويكشف تفاعل الطلاب مع معلمتهم، إلا أن خروج المعلمة عن تقاليد القطاع التعليمي في الجزائر، سبب أزمة وقسم الجماهير بين مؤيد ورافض لهذا الفعل.

وأعلنت وزيرة التعليم نورية بن غبريط في مؤتمر صحافي اليوم الثلاثاء، عن فتح تحقيق في الحادثة، مؤكدةً أن التحريات ستسمح بمعرفة إن كان ذلك الأمر مخالفًا للقانون أم لا.

وقالت تقارير، إن المعلمة صباح بودراس كانت تعمل في وقت سابق مذيعة بفضائية ”الأطلس“ التي أغلقتها السلطات وشمّعت أستديوهاتها بسبب دعمها للمرشح المعارض ورئيس الحكومة السابق علي بن فليس في مواجهة ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفيلقة لولاية رابعة منتصف أبريل 2016 .

ونجحت الصحفية السابقة في مسابقة التعليم بضاحية ”بريكة“ في محافظة باتنة شرقي الجزائر، كما هول حال العديد من الصحافيين الذين غادروا قطاع الإعلام الغارق في المشاكل والصراعات إلى قطاع التدريس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة