الخدم الملكي البريطاني.. حياة بائسة ومعاملة قاسية في قصور فاخرة

الخدم الملكي البريطاني.. حياة بائسة ومعاملة قاسية في قصور فاخرة

المصدر: لندن – إرم نيوز

توحي حياة الخدم في القصور الملكية في بريطانيا بأنها تشبه حياة ملوكهم وأمرائهم، لكن الخدمة هناك كما الخدمة في أي مكان آخر.

فقد كشفت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، عن طبيعة حياة الخدم الملكيين، التي تعاني من أجور متدنية ومعاملة قاسية وحياة مرهقة للغاية، في قصر بيكنغهام في إنجلترا.

وذكرت الصحيفة إن أجر الخادم لا يتعدّى 17 ألف جنيه إسترليني في العام، ورغم أنّ العديد من الموظفين يستميتون لأجل فرصة عمل لدى أحد أفراد العائلة المالكة، الأكثر شهرة على الأرض، لكن من الصعب جدًا أن يفهموا كيف يعاني خدمهم، الذين يعيشون على أمل أن يحصلوا على ابتسامة رضا من صاحبة الجلالة ولو ليوم واحد.

وتقول الصحيفة إنه من المعروف أن أفراد العائلة المالكة البريطانية، الأكثر بخلا تجاه خدمهم على مر التاريخ، والكثير من خدمهم يقدمون استقالاتهم، كان أشهرهم الطاهي دارين مكغرادي، الذي يجوب العالم الآن، وينشر تصريحاته حول حياته في القصر، ويؤكد أن الوحيدة التي كانت تعامله كإنسان هي الأميرة ديانا، حتى إنها أرسلت له صورتها وعليها توقيعها، لتشكره على طعامه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة