وزير باكستاني يتحدى زملاءه بلياقته البدنية.. فكان الرد سريعًا وبـ 100 كغ (فيديو)

وزير باكستاني يتحدى زملاءه بلياقته البدنية.. فكان الرد سريعًا وبـ 100 كغ (فيديو)

المصدر: محمد زين - إرم نيوز

قدم الوزير الشاب المعين حديثًا في حكومة مقاطعة السند الباكستانية، محمد بوكس ماهر (29 عامًا)، تحدياً غريباً في بلده البنجاب لنظرائه في الإقليم، تمثل في أن ينافسوه في تمارين الضغط الرياضية، وكان ذلك في إطار الاستهزاء بهم.

وتحدى بوكس الذي انضم إلى الحكومة الإقليمية في منصب وزير الرياضة منذ أسبوع واحد فقط، وأصبح أصغر عضو فيها، في فيديو على شبكة الإنترنت، وزراء إقليم البنجاب، وخاصة وزراء الرياضة، على أن يقوموا بلعبة الضغط 50 مرة لإثبات أنهم رياضيون مثله.

وقام الوزير بهذا التمرين (50 دفعة ضغط) في أقل من 40 ثانية، وفقاً لما ذكرته صحيفة ”إكسبريس تريبيون“، وقال ”أعتقد أنه لا يوجد أحد يستطيع أن يهزمني في القيام بـ 50 دفعة ضغط، فأنا رياضي وأقضي 2 – 3 ساعات يومياً في ممارسة الرياضة، وللمرة الأولى يشغل هذا المنصب أحد الرياضيين“.

وأضاف: ”لاعبو السند ليسوا في دائرة الضوء، وهذا ما أسعى إلى تغييره، حتى لو اضطررت للقتال مع الحكومة الاتحادية“.

وبعد فترة وجيزة، تم نشر شريط فيديو لعابد شير علي، وزير الدولة للمياه والطاقة في الحكومة الاتحادية، وهو يقوم بتحد أكثر صعوبة بكثير، متحديا بوكس ماهر برفع 100 كيلوجرام لإثبات لياقته البدنية، فرد ماهر: ”لا أتراجع أبداً، وها هو التحدي الأكبر، دعنا نتصارع، أنا مستعد لذلك فهل أنت مستعد؟“.

وعندما بدأ بث أشرطة الفيديو على قنوات التليفزيون، انتقد القادة في باكستان ماهر على سلوكه غير الناضج، وطلبوا منه أن يتنافس في الملاعب الرياضية بدلاً من ذلك، حيث قال أحد قادة الحزب الحاكم: ”هناك وزير شبح في السند، أنا مندهش لرؤية بيان وزير الرياضة، وفي حين نعمل على التحدي في مجال التعليم والصحة، نجد أن سياسة وزير السند وأعضاء الحكومة الجديدة اعتناق سياسة لعبة الضغط“.

ورداً على سؤال حول هذه المسألة، قال رئيس وزراء إقليم السند مراد علي شاه، إن تمارين الضغط ممارسة صحية، ولكننا ننتظر أن تنعكس على الأداء الفعلي من خلال العمل الجاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com