السعوديون يودعون القرن الـ21 بالعودة للجاهلية

السعوديون يودعون القرن الـ21 بالعودة للجاهلية

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

وجدت دعوة وجهها نشطاء سعوديون، اليوم الأحد، على مواقع التواصل الاجتماعي للعودة إلى زمن الجاهلية، استجابةً واسعةً في المملكة التي تمنى عشرات الآلاف من أبنائها ترك القرن الـ 21 الحالي والعودة إلى أوقات مختلفة من زمن الجاهلية.

وجاءت الدعوة الغريبة من نوعها عبر موقع ”تويتر“ الذي يضم أكبر عدد من المدونين السعوديين، عبر الوسم ”#اين_تجد_نفسك_في_الجاهليه“ الذي تصدر قائمة أكثر الموضوعات المفضلة للنقاش في المملكة على موقع التدوين المصغر الذي يدمن المغردون السعوديون على النشر فيه.

وتفاعل أكثر من عشرة آلاف مغرد حتى ساعة إعداد هذا التقرير مع الهاشتاغ، وسط توقعات بارتفاع العدد كثيرا بعد أن عبر كثير من السعوديين عن حنينهم لماضي أجدادهم، لذا قرأوا عنه ولم يعيشوه.

ووجد المغردون السعوديون فيما يبدو في الوسم، فرصة لاختيار مكان لهم في زمن الجاهلية الذي تمتلئ المكتبة العربية بقصصه وصراعاته وقبائله وعاداتها وتقاليدها وحروبها وولادة الدعوة الإسلامية في شبه الجزيرة العربية، والتي أنهت تلك الحقبة المعروفة باسم الجاهلية.

ورغم محاولة عشاق العودة إلى زمن ظهور الإسلام ومصاحبة الرسول صلى الله عليه وسلم المهيمنة على الوسم عبر سيل من التغريدات، إلا أن عدداً كبيراً أيضاً من المغردين علق بالإجابة على السؤال الذي يحدد الزمان بفترة الجاهلية فقط.

وعاد سعوديون في تغريداتهم إلى أروقة مكة المكرمة قبل الإسلام، فيما حدد آخرون سوق عكاظ الشعري الشهير، بينما وجد فريق ثالث مكانه في حرب البسوس بجانب الزير سالم في حربه ضد ابن عمه جساس، فيما رأى فريق رابع نفسه جالساً تحت ظل شجرة بجانب واحة بعد رحلة صيد مثمرة.

وتعد المشاركة الواسعة من قبل السعوديين في الوسم، مؤشراً آخر على ارتباط السعوديين بتاريخهم القديم وتمسكهم به حتى اليوم، يضاف إلى إصرار كثير منهم على بناء الخيمة داخل حديقة الفيلا الفاخرة، والخروج في رحلات صيد قد تستمر لشهر في الصحراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com