كلمة غير قابلة للانقراض في دول الخليج الست

كلمة غير قابلة للانقراض في دول الخليج الست

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

كشف وسم نشط على موقع “تويتر” كثيرا من تفاصيل الحياة في المجتمعات الخليجية، والمشاكل والهموم أو لحظات الفرح والسعادة التي يشترك فيها سكان دول الخليج العربي الست والتي يتم التعبير عنها في العادة بكلمة واحدة أو جملة قصيرة أحياناً.

ويحمل الوسم الذي بدأ بالبروز يوم الأحد واستمر حتى  الاثنين عنوان “#كلمة_غير_قابلة_للانقراض” وسط تفاعل لافت من قبل المغردين الخليجيين الذين أثار الوسم اهتمامهم بشكل غير متوقع.

وبكلمة واحدة أو جملة قصيرة غرد عشرات آلاف الخليجيين في إجاباتهم على الوسم الذي يحمل صيغة السؤال عن كلمة لن تنقرض في مجتمعاتهم، لتتضح تفاصيل دقيقة وأمور مشتركة للمجتمعات الخليجية لم تكن معروفة من قبل أنها بمثابة ثقافة مشتركة لتلك الشعوب.

وتصدرت العبارات الدينية إجابات كثير من المغردين، مثل لفظ الجلالة “الله”، أو التشهد الإسلامي المعروف، أو التوكل على الله، أو عبارة “حسبي الله ونعم الوكيل” وغيرها من الجمل الشهيرة في الثقافة الإسلامية التي تشكل أساس ثقافة المجتمعات الخليجية.

واتفق عدد كبير من المغردين الخليجيين على كلمات وعبارات أخرى لا علاقة لها بالدين، وتبدو أقرب لهموم مشتركة يعيشها سكان بعض تلك الدول، مثل جملة: “جايك من طرف فلان”.

وتشير تلك الجملة إلى انتشار الواسطة في بعض الدول الخليجية، حيث شكلت الإجابات المشتركة بتلك الجملة لعدد كبير من المغردين معاناتهم من اللجوء للواسطة لحل مشاكلهم أو تلبية احتياجاتهم.

واتفق عدد كبير آخر من المغردين حول كلمة أخرى لن تنقرض من مجتمعاتهم، وهي كلمة “يقولون” التي تشير إلى انتشار ثقافة الشائعات وتداول الكلام دون التحقق من صحته، وهي قضية شائعة جداً في السعودية على الأقل.

ورغم أن كثيرا من الإجابات المشتركة تحمل الجدية، وتكشف عن قواسم مشتركة كثيرة لشعوب الدول الخليجية، إلا أن ذلك لم يمنع من وجود اتفاق كبير على كلمات ذات طابع طريف بعيد عن الجدية، مثل الإجابة المشتركة “جبلي معك وأنت جاي .. دامك واقف جبلي معك”.

فيما حاول آخرون جر النقاش إلى القضايا الرياضية التي تتابعها شريحة واسعة من الخليجيين، وبالذات كرة القدم، مثل محاولة جمهور فريق النصر السعودي الإجابة على السؤال بجواب واحد هو “متصدر لاتكلمني” التي ترتبط بمشجعي الفريق السعودي الشهير.

ومازال النقاش حول الكلمة التي لن تنقرض من دول الخليج مشتعلاً على موقع “تويتر” الذي يعد أكبر ساحة افتراضية تجمع المغردين من دول الخليج الست، ليتكشف مزيد من الإجابات المشتركة التي تمثل تفصيلاً دقيقاً يتداوله السكان فيما بينهم واليوم يخرج للعلن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع