بالصور.. متحف التعذيب في براغ ليس للقلوب الضعيفة

بالصور.. متحف التعذيب في براغ ليس للقلوب الضعيفة

المصدر: الياس توما - إرم نيوز

تتواجد في براغ عشرات المتاحف التي تقدم معلومات وافية عن مختلف جوانب الحياة الانسانية، ومنها متحف للجنس وآخر للشوكولاته وثالث خاص بالشيوعية، غير أنه يوجد بالمقابل متحف من نوع خاص يعرض الوسائل والأجهزة والأدوات التي استخدمت في القرون الوسطى  للتعذيب وانتزاع الاعترافات.

المتحف يوجد في شارع تسيليتنا وسط براغ ويضم نحو 100 أداة للتعذيب كانت تستخدم بشكل رئيس لحرق السحرة وتعذيب المشعوذين والكفار واللصوص، إضافة إلى العديد من التماثيل المصنوعة من الشموع التي تجسد الشخصيات التي تعرضت للتعذيب .

وعلى الرغم من بشاعة الأجهزة والخوف الذي تثيره بمجرد النظر إليها إلا أن المسؤولين عن المتحف زادوا الأمر رعبا من خلال بث أصوات عن عمل أدوات التعذيب الأمر الذي  يجعل الزائر يعيش رعبا حقيقيا.

المتحف كما يقول القائمون عليه ليس مخصصا للناس من ذوي المشاعر الحساسة الرقيقة والقلوب الضعيفة لأن ما يشاهدونه فيه يعكر مزاجهم بشكل عميق لفترة طويلة، مشيرين إلى أن الهدف من هذا المتحف جعل الناس يدركون أي نوع من الحياة ساد في القرون الوسطى  وأي طرق فظيعة تم استخدامها لانتزاع الاعترافات ومعاقبة بعض الناس .

المتحف مفتوح يوميا أمام الزائرين، أما قيمة تذكرة الدخول للشخص فهي 6 يورو، وتوجد أسعار خاصة بالطلاب والأطفال والعجزة وهي 4 يورو.

11

33

44

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة