منوعات

الكشف عن فضيحة العبيد السريّين في بريطانيا
تاريخ النشر: 02 يونيو 2016 16:40 GMT
تاريخ التحديث: 02 يونيو 2016 16:43 GMT

الكشف عن فضيحة العبيد السريّين في بريطانيا

مؤشر العبودية الذي وضعته مؤسسة "ووك فري" يقدر بـ 11700 شخص، تم احتجازهم في بريطانيا.

+A -A
المصدر: ياسمين عماد - إرم نيوز

كشف تقرير أصدره مؤشر العبودية العالمي، أن بريطانيا تحتل المركز 52 على مستوى العالم في قائمة ”عار العبودية“.

ويوضح التقرير، أنه تم العثور على الأجانب الذين تعرضوا للاتجار بهم، يعملون في الحانات والمطاعم وكعمال نظافة ومربيات.

كما تم الكشف عن مجموعة من الأطفال الفيتناميين المحتجزين في شقق بـ“مانشستر“، يزرعون الحشيش، كذلك بنات من ألبانيا يعملن في تجارة الجنس بلندن.

وأضاف التقرير، أنه تم الحكم الأسبوع الماضي على 3 رجال بالسجن، لاحتجازهم ضحايا من الرجال كعبيد، والاعتداء عليهم بالضرب، إذا حاولوا الهرب.

ويقدر مؤشر العبودية الذي وضعته مؤسسة ”ووك فري“، بـ11700 شخص، تم احتجازهم كعبيد في بريطانيا.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ستار“ البريطانية، هناك أكثر من 4٪ من سكان كوريا الشمالية، يعتقد أنهم يعيشون حياة الرق، لكن الهند جاءت أرقامها صادمة؛ حيث يوجد بها أكبر نسبة من العبيد، الذين يبلغ عددهم 18.4 مليون شخص.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك