أنباء عن سجن الناشطة السعودية رغد الفيصل تثير جدلًا واسعًا

أنباء عن سجن الناشطة السعودية رغد الفيصل تثير جدلًا واسعًا

المصدر: سماح المغوش – إرم نيوز

تناقلت عدة مواقع سعودية أنباء عن اعتقال الناشطة، رغد الفيصل، وسجنها، فيما تناقلت مواقع أخرى نفي خبر وفاتها الذي انتشر بسرعة هائلة.

وتعدّ رغد من أشهر المغردين على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ في السعودية، وتثير أفكارها الجدلية الكثير من التفاعل بين المؤيدين والمعارضين لها.

وتداول مغرّدون من خلال هاشتاغ #رغد_الفيصل_مسجونه، معلومات تفيد بأنّ سجن الفيصل جاء بناء على تغريدة لها نشرتها مؤخرا، تنتقد فيها وضع المرأة السعودية.

فيما أيد العديد من ناشطي ”تويتر“ الحكم، حيث قال ”الضياء“: ”إذا صح الخبر فقليل في حقها ويجب أن تفهم أنّ معتقدات الآخرين خط أحمر كونها تكفر لها دينها ولنا ديننا والله حسيبها“.

وأيد ”جيش عمر“ بقوله: ”الحمد لله مما ابتلاها وعافانا مما هي فيه للأسف التويتر يعطي السفهاء أكبر من حجمهم ويشهرهم وفيه نفس الشاكلة كثير“.

وقالت ”شيخة بن عمر“: ”أعطيتوها أكبر من حجمها وهي ماتستاهل كان همها سب السعوديين ولاؤها للأجانب من تغريداتها إنها ليست بنت الوطن أشغلتونا فيها“.

ragd

ولكن فريقا آخر رأى أنّ الحكم تعسفي، ودافع عن الفيصل، حيث قالت المغردة ”تالين“: ”أشباه الذكور تخاف من المرأة القوية فما يكون منهم إلا التشويه والكذب، رغد الفيصل بأمريكا بخير ياريت ترجع لتويتر بصراحة“.

فيما علق ”ناصر السهلي“ ساخرا: ”ذبحوها دعشنوها سجنوها وهم أساسا مايعرفونها، بس لأنها قاهرتهم وفاضحة تخلفهم قدام الناس“.

وأيد ”فيصل بن محسن“: ”لا يريدون أنثى مثقفة ومستقلة يردونها طفلة لعوب ودرة مصونة تخدم شهواتهم فقط تحية لرغد أنثى عن كوكب رجال مجتمعين“.

يذكر أنّ رغد الفيصل كانت قد تقدّمت لمقاضاة قريبتها المبتعثة في أمريكا التي قد تواجه السجن 3-5 سنوات وغرامة 500 ألف ريال بتهمة إشاعة معلومات غير صحيحة على ”تويت“ر تضرّرت منها رغد الفيصل.

ولم يتسن لـ ”إرم نيوز“ التأكد من صحة المعلومات الواردة حول اعتقال الناشطة والمغردة السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com